كتيبة فوزي لقجع ومن معه تواصل كتابة التاريخ

في تناغم تام بين المنتخب المغربي الذي يدون تاريخا جديدا للكرة الوطنية والمكتب الجامعي بوفد يعمل في صمت تتهيأ كل الظرف للجماهير التي تؤثث المشهد في أبهى صورة، خلية متحركة في كل الاتجاهات يتزعمها بودريقة وبتكليف من المايسترو فوزي القجع رحلات مكوكية لا تتوقف وثقل المسؤولية على عاثق المكتب الجامعي بكل أعضائه ليجدوا أنفسهم في الواجهة مع السلطات القطرية من جهة والفيفا بمقرراتها المسبقة حتى لا يتكرر ما حدث قبل لقاء الأسود مع منتخب إسبانيا. ولولا الوقوف والحضور الفعلي لبودريقة ورفاقه الذين أمنوا التذاكر الكافية وسهروا على توزيعها مجانا لآخر ساعات من ليلة المباراة لما كنا سنرى المدرجات تهتز في دعم متواصل للمنتخب حتى آخر دقيقة ويتحقق المرور إلى الربع النهائي على حساب ثاني منتخب في العالم.ويكتمل المشهد بمشاركة الملك محمد السادس نصره فرحة الجماهير في خروج فعلي يحمل العلم وبلباس المنتخب صورة سيشهدها التاريخ وتحفظها كل الأجيال إنه التلاحم في أروع تجلياته.

ويستمر العمل لفريق فوزي القجع استعدادا للمواجهة التاريخية أمام البرتغال ولتصلنا آخر الأخبار عن لقاء أمني بين كتيبة المكتب الجماعي والفيفا حضر أطواره محمد بودريقة حتى يجد المغاربة السبيل ميسرا أمامهم للتذاكر و يكونوا في الموعد وأمام صفحة أخرى لكتابة فصولها ملحمية في مونديال قطر يشهد عليها العالم.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. ليست كتيبة فوزي لقزع هم رجال يحبون بلدهم مع العلم انهم ازدادو في الخارج . فوزي لقجع يجب أن يخرج لنا كن ربح المدرب السابق ومن جاء به لتدريب المنتخب الوطني وكم كان يتقاضى في المجموع.

  2. Vous avez vite donne le de lkjaa
    Vous arrivez toujours à faire oublié les vrais hommes
    Les joueurs et l entraîneur des marocains du monde qui aiment leurs pays

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق