“نزهة غضفة” المرأة المغربية التي شاركت الفرحة عن قرب مع أسود الأطلس

ع اللطيف بركة : هبة بريس

الكثير من المغاربة، يسألون طيلة مجريات مباراة المنتخب خلال دور المجموعات الى الصعود الى دور الربع النهائي من مونديال قطر، عن المرأة المغربية التي تشارك في كل مبارة الفرحة عن قرب مع أسود الأطلس داخل الملعب.

صورها تم تداولها بشكل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تعانق اللاعبين وتشاركهم الفرحة في كل فوز من المباريات التي خاضها أسود الأطلس .

أنها “نزهة غضفة ” المرأة المغربية المكلفة بالنقل واللوجيستيك، لقرابة عشرين سنة ، تهتم بكل الجزئيات الخاصة بالمنتخب المغربي، من إقامة او تنقلاته، خلال كل المباريات الرسمية او الودية بعدد من دول العالم .

السيدة ” نزهة غضفة” تجمعها علاقة جميلة مع اللاعبين فهي الاخت الكبرى لهم، لذلك كلما سجل هدف او تم الفوز ، يركض اللاعبون فرحا لمعانقتها، وهي رمز للمرأة المغربية المناضلة الصامدة التي تكون عونا للرجال في كل محطة يرفع فيها العلم الوطني في الملتقيات العالمية .

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. تحياتنا للاخت المحبة للفريق الوطني وادام الله فرحتها وسعادة كل المغاربة بهذا الانجاز الجميل

  2. بريق الحب للوطن وأبناء الوطن يكاد يقفز من نظرتها المشوبة بلمسة حزن جميلة .بوركت سيدتي الفاضلة ودامت لكل الفرحة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق