العجز التجاري يتفاقم إلى 56,4 في المائة خلال سنة 2022

هبة بريس _ الرباط

أعلن مكتب الصرف، أن العجز التجاري للمغرب بلغ 84 مليار درهم برسم الأشهر العشرة الأولى من السنة الجارية، بارتفاع بنسبة 56,4 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

وأفاد المكتب في مؤشراته الشهرية للمبادلات الخارجية برسم شهر أكتوبر الماضي، بأن الواردات ارتفعت بنسبة 44,2 في المائة لتصل إلى 614,93 مليار درهم، في حين ارتفعت الصادرات بنسبة 36,4 في المائة لتصل إلى 354,09 مليار درهم، مشيرا إلى أن معدل التغطية تراجع بمقدار 3,3 نقاط ليبلغ نسبة 57,6 في المائة.

وبحسب المصدر ذاته، يأتي ارتفاع واردات السلع في أعقاب الزيادة التي عرفتها مشتريات المنتجات الطاقية (زائد 68,99 مليار درهم) والمنتجات نصف الجاهزة (زائد 47.99 مليار درهم) والمنتجات الغذائية (زائد 25,92 مليار درهم) وسلع التجهيز (زائد 20,96 مليار درهم) والمنتجات الخام (زائد 14,14 مليار درهم) والمنتجات الجاهزة للاستهلاك (زائد 10,57 مليارات درهم).
أما فيما يخص صادرات السلع، فقد هم ارتفاعها أساسا الفوسفاط ومشتقاته (زائد 38,72 مليار درهم) والسيارات (زائد 23,92 مليار درهم) والفلاحة والصناعة الغذائية (زائد 11,11 مليار درهم) والنسيج والجلد (زائد 7,35 مليارات درهم) وقطاع الطيران (زائد 5,52 مليارات درهم) والإلكترونيات والكهرباء (زائد 4,07 مليارات درهم).

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. الميزان التجاري دائما به عجز. ولا يوجد اي تفاقم. ارتفعت الصادرات وكذلك الواردات. لكن الفيصل هو ميزان المدفوعات الذي اراه غائبا عن ذهن هذه غلقناة بشكل نهائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق