فيفا يحقق فيما حدث داخل غرفة ملابس صربيا

هبة بريس - وكالات

فتح الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، تحقيقا مع الاتحاد الصربي لكرة القدم، يوم السبت، بسبب تعليق لافتة سياسية تتعلق بدولة كوسوفو المستقلة المجاورة في غرفة تبديل الملابس قبل مواجهة منتخب البرازيل في كأس العالم 2022.

وأظهرت اللافتة خريطة لصربيا تضم أراضي مقاطعتها السابقة، والتي تعد دولة مستقلة منذ ما يقرب من 15 عاما، وشعارا بمعنى “لا استسلام”.

جرى تداول صور اللافتة التي علقت في غرفة تبديل الملابس قبل خسارة صربيا بنتيجة 2-0 أمام البرازيل يوم الخميس في قطر.

وتقدم اتحاد كرة القدم في كوسوفو بشكوى رسمية إلى الفيفا، ووصف وزير الرياضة بالبلاد الصورة بأنها تستغل كأس العالم للترويج “لرسائل الكراهية ورهاب الأجانب والإبادة الجماعية”.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. وبالنسبه للترويح للمثليه شو وضعو؟؟؟؟؟يعني هو ترويج للسلام والحياة المثاليه!

  2. يجب طردها تخيلوا لو كانت بلد عربي عمل هدا العمل ما كان سيكون رد الإعلام الغربي وهل قناة الغير حرة الأمريكية كانت ستكتب نفس هدا الكلام

  3. كوسوفا ليست دولة مستقلة بل جزء من اراضى صربيا ما دامت عدد الدول التى اعترفت بإستقلالها عن صربيا اقل من 60 دولة
    و هذا هو القانون

  4. الى غير معروف.
    النازية التي تتهم بها بوتين واردوغان وصربيا لم تقتل ما قالته امريكا في العراق او ليبيا.
    كل من يدافع عن بلده يتهم الغرب لمحاربة ومعادات السامية.

  5. Si kosovi est un pays ancien ,il doit le rester.en plus représente 1/10 de Serbie, lui retrancher sera un pays pauvre,de crise et va permettre immigration du peuple.
    Ce n’est un pays colonial dont va gérer une population comme ce qui existe en Serbie. La stabilité mutuelle est le plus important.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق