بلا تنمية ولا نمو ..الجزائر تضاعف ميزانية الدفاع لعام

هبة بريس _ ع عياش

زادت الجزائر، في ميزانيتها الدفاعية للعام 2023 بأكثر من الضعف، مقارنة بالعام الجاري، لتصل إلى أكثر من 22 مليار دولار، بحسب مشروع قانون المالية الذي أقره مجلس النواب، الثلاثاء.

وبذلك تبقى موازنة وزارة الدفاع الوطني في المركز الأول في بنود الميزانية العامة للدولة، تليها موازنة وزارة المالية التي بلغت قيمة مخصصاتها أكثر من 21 مليار دولار.

ورصدت الميزانية حوالي 3186 مليار دينار (أكثر من 22 مليار دولار) لنفقات الدفاع الوطني، بحسب مشروع القانون الذي أقره المجلس الشعبي الوطني.

وفي ميزانية العام الجاري بلغت موازنة الدفاع الوطني 1300 مليار دينار (أكثر من 9 مليارات دولار).

وتأتي هذه الزيادة غير المسبوقة على الإنفاق العسكري في سياق توترات شديدة بين الجزائر والمغرب، بعد أن قطعت الجزائر علاقاتها الدبلوماسية مع الرباط

تفعل الجزائر كل هذا والسياق العالمي الاقتصادي يقر بضرورة التوجه لإحداث مخرجات للأزمة التي تظهر تجلياتها على المواطن الجزائري الذي يكتوي الغلاء من جهة وفقدان مواد غذائية من جهة ثانية .

والواضح ان الجارة الجزائر تحاول عسكرة البلاد غير مبالية بالتقدم الذي تشهده دول عربية بترولية اذ جاء في الرواية ان جزائري سأل على حائطه بالفيسبوك مالذي ينقص الجزائر لتتقدم قطر بهذا الشكل ليجيبه جزائري اخر ” قطر ماعندهاش ” البوليساريو كتصرف عليها ” …السياق جعل نظام العسكر اضحوكة !!

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. ولو تخصص كل مبزانبتها فلن ينفعها
    المغرب قزة اقليمية ضاربة ومدمرة بدون منازع

  2. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اي دفاع كل تلك الأموال سيتقاسمها الجنرالات فيما بينهم فهي طريقة لنصب على الشعب وممثلي الشعب المدنيين
    سرقة مقننة

  3. جمل كيشوف غير كعبوب خوه او متيشوفش كعبوبو الفشل الذي يعرفه المغرب لا يصف المديونية الكبيرة و الفقر و وثوريث المناصب و الرشوة التي تنخر جميع القطعات و الفساد الاخلاقي و غيرها كثير كفى من تلميع صورة محروقة اصل

  4. الخراءر خليط بين المرءة الجزاءرية والرجل العثماني والرجل الثاني الفرنسي وعاد زيد العسكر ينكح نساءهم وبناتهم وامهاتهم وخالاتهم وعماتهم عصير،بناشي حتى جزاءري معارف،والديه،الحقيقيين،لادنيا لادين الكراغلة،أضحوكة العالم بءسره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق