الجزائر.. المؤبد ومذكرة توقيف دولية ثانية لزعيم حركة “مالك “

هبة بريس _ وكالات

أدانت محكمة جزائرية، الإثنين، رئيس حركة “ماك” فرحات مهني بالسجن المؤبد (25 سنة) وأصدرت مذكرة توقيف دولية ثانية بحقه بتهمة إنشاء “منظمة إرهابية”.

وبحسب وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية فإن الحكم أصدرته محكمة الدار البيضاء شرق العاصمة بحق فرحات مهني غيابيا عقب محاكمة عدد من أعضاء الحركة الموقوفين بتهم “إنشاء وتسيير منظمة إرهابية والمساس بسلامة ووحدة الوطن”.

وفي غشت أصدرت النيابة العامة مذكرات توقيف دولية بحق مهني وعدد من أعضاء حركته في قضية أخرى تخص اتهام السلطات لهم” بالوقوف وراء مقتل الشاب جمال بن إسماعيل وحرق جثته بشكل وحشي في منطقة القبائل صيف عام 2021 بدافع خلق فتنة بين المواطنين”.

و”ماك” ومعناها (حركة تقرير مصير منطقة القبائل) هي حركة جزائرية تأسست عام 2002، ويرأسها “مهني” وهو متواجد في فرنسا رفقة معظم قادتها.

وتدعو الحركة إلى استقلال محافظات منطقة القبائل اتي يقطنها أمازيغ شرقي الجزائر، وأعلنت في 2010 تشكيل حكومة مؤقتة لهذه المنطقة، وصنفتها الجزائر في مايو/ أيار الماضي “منظمة إرهابية”.

وقبل أسابيع، دعا الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون باريس إلى تسليم “مهني”، لكن لم يصدر رد من السلطات الفرنسية.

واستبعد مرافبون إقدام السلطات الفرنسية على تسليم فرحات مهني للسلطات الجزائرية لعدة اعتبارات.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. Parceque il demande l’indépendance de son pays de l’Algérie et l’armee le condamne avec perputuel.L’indépendance de pays kabyle va arriver un jour ou l’autre

  2. فرحات مهني له المؤبد ومطلبه شرعي وتتهمه الجزائر بتكوين منظمة إرهابية. وفي تناقض صارخ يقوم نظام الكبرانات بدعم المجرم والإرهابي ” بنبطوش” أو المسمى ” إبراهيم غالي” عفوا ” الرخيص” لمعاداة المغرب.
    وعلى المغرب أن يبعث مذكرة توقيف في حق الإرهابي ” بنبطوش” و يعتبر ” البوليساريو” منظمة إرهابية.

  3. سياسة عسكرية غبية أصبحت الجزاءر،أضحوكة العالم على أفعالهم الخبيثة والشيكات التي تهدى على بياض، لعمل العصا،في عجلة،المملكة الشريفة ،وعاشت جمهورية القباءل حرة ابية اما الجزاءر اسم،من صناعة فرنسا الخبيثة وقالها الماسوني ماكرون كم مرة والصحراء،الشرقية المغربية سيحررها الجيش،المغربي عاجلا ام اجلا وكذلك تندوف وبشار، ودرارة، والايام بيننا،ان شاء،الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق