تتويجات تونسية جزائرية مغربية في مهرجان قرطاج السينمائي

هبة بريس

نجحت أفلام تونسية وجزائرية ومغربية في اقتناص جوائز في أيام قرطاج السينمائية التي أقامت هذا العام دورتها الـ33. ونال فيلم “تحت الشجرة” للمخرجة التونسية أريج السحيري جائزة “التانيت الفضي” في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة خلف التانيت الذهبي الذي إلى فيلم “الثوار” لأميل شيفجي من تنزانيا.

وحصل فيلم “الحياة ما بعد” للمخرج الجزائري أنيس جعاد على جائزة العمل الأول.

كما خطف فيلم “العبد” للمخرج المغربي عبد الإله الجوهري جائزة أفضل موسيقى في هذه التظاهرة التي تعد أحد أبرز الاستحقاقات الثقافية بالمنطقة، إذ انتظمت أول دوراتها سنة 1966 ومؤسسها السينمائي التونسي الطاهر شريعة.

ونالت الدول المغاربية جوائز أخرى على غرار جائزة أفضل فيلم لأسبوع قرطاج للنقاد التي حصل عليها فيلم “بين الأمواج” المغربي فضلا عن التانيت البرونزي للفيلم الوثائقي القصير وتحصل عليه شريط “5 :01” لسارة بن سعود من تونس.

كما توج شريط “حارس العوالم” للمخرجة التونسية ليلى الشايبي بجائزة التانيت البرونزي للفيلم الوثائقي الطويل.

وفي المجموع، عُرض 170 فيلما خلال هذه التظاهرة التي أقيمت في 22 قاعة سينما بالعاصمة تونس ومدن أخرى، بمعدل 60 عرضاً كل يوم في إطار المهرجان السينمائي الإفريقي الأعرق.

ومثلت الأفلام نحو أربعين بلدا عربيا وإفريقيا، بينها السعودية، ضيفة شرف المهرجان هذا العام مع أربعة أعمال سينمائية.

وكانت الدول المغاربية ممثلة في لجنة تحكيم لجوائز الأفلام الروائية الطويلة والقصيرة من خلال المخرج المغربي محمد عبد الرحمان التازي (رئيس) وعبد اللطيف بن عمار (تونس) وسالم إبراهيم (الجزائر).

أما فئتا الأفلام الوثائقية الطويلة والقصيرة فترأست لجنتهما المنتجة الملغاشية ماري كليمنس أنديامونتا بايس.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق