أضخم 5 جيوش عربية ..المغرب الرابع عربيا

تتسابق جيوش العالم في امتلاك أحدث تقنيات حروب المستقبل التي تشمل أسلحة برية وبحرية وجوية، لكن العنصر البشري يظل المكون الرئيسي لأي جيش نظامي.

وتعتمد قوة الجيوش على امتلاك العناصر البشرية المدربة، التي يمكنها استخدام الأسلحة بكفاءة تمكنها من تحقيق الانتصار، ومنها الجيوش العربية، التي أورد موقع “غلوبال فاير بور” الأمريكي أضخم 5 منها، وفقا لحجم القوات العاملة، التي تمتلكها.

الجيش المصري
يحتل الجيش المصري المرتبة الأولى عربيا ويمتلك 450 ألف جندي عامل، بينما يصنف في المرتبة رقم 10 بين أضخم 142 قوة عسكرية عاملة في العالم.
الجيش السعودي
يحتل الجيش السعودي المرتبة الثانية عربيا ويمتلك 225 ألف جندي عامل، بينما يصنف في المرتبة رقم 20 بين أضخم 142 قوة عسكرية عاملة في العالم.
الجيش العراقي
يحتل الجيش العراقي المرتبة الثالثة عربيا ويمتلك 200 ألف جندي عامل، بينما يصنف في المرتبة رقم 23 بين أضخم 142 قوة عسكرية عاملة في العالم.
الجيش المغربي
يحتل الجيش المغربي المرتبة الرابعة عربيا ويمتلك 200 ألف جندي عامل، بينما يصنف في المرتبة رقم 24 بين أضخم 142 قوة عسكرية عاملة في العالم.
الجيش الجزائري
يحتل الجيش الجزائري المرتبة الخامسة عربيا ويمتلك 130 ألف جندي عامل، بينما يصنف في المرتبة رقم 36 بين أضخم 142 قوة عسكرية عاملة في العالم.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. واصلي يا بلادي العزيزة مسيرك نحو النهضة والتقدم والديمقراطية والحرية عاش المملكة المغربية العلوية الشريفة حفظك الله وحماك

  2. الجيش القوي هو الذي لايقتل ابناء بلده …. ولا يشارك بالمذابح لحساب الغير …
    الجيش القوي هو الذي يدافع عن شعبه ولو بالحجاره …

  3. كل هذه الجيوش والمعدات العسكرية لم تستطيع ان توقف بوجه جراف اسرائيلي في القدس العربية

  4. الجيش العراقي ومن بعده الجيش المصري لان الجيش العراقي من عام ١٩٨٠ وليومنا هذا دائما في حرب وليس بالتجهيز بس بالخبره القتالية والصبر

  5. لا علاقة بل قوة جيش اي دولة يقاس على ارض الواقع في ساحة القتال.لا بعدد الجيوش والاسلحة وخير دليل الجيش الروسي الذي صنف بالجيش القوي وحرب أوكرانيا فضحته.

  6. لو كان ما يتمناه المرء يدركه ،لتمنيت بان يحتل الجيش المغربي الرتبة الأولى عالميا من حيث عدد الجنود ومن حيث العتاد الحربي على اختلاف انواعه.

  7. كل هذه الجيوش فقط لردع شعوبها ليس الا لوكانت فعلا جيوش،بمعنى الكلمة لحررت فلسطين من الصهاينة دويلة سبعة ملايين مواطن ولا احد يستطيع، ان يذكرها بسوء وانتم تعرفون جيدا، كلمة معاداة السامية هذه الكلمة بسببها تسقط ملوك ورؤساء،وزعماء اذا،تمادوا في ذكر اليهود بسوء وانتم تعرفون الموساذ،واختصاصاتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى