مع اقتراب رمضان .. حجز مواد غذائية “فاسدة” بالبيضاء‎

هبة بريس - الدار البيضاء

مع اقتراب شهر رمضان ، باشرت سلطات الدار البيضاء بمختلف مصالحها و تلاوينها حملة واسعة النطاق تروم الحد من ترويج السلع المهربة و المواد الغذائية الفاسدة و غير الصالحة للاستهلاك و كذا المنتهية الصلاحية.

و في هذا الصدد ، علمت هبة بريس أن مصالح الجمارك بميناء الدار البيضاء قد أوقفت حمولة كانت متوجهة للتوزيع ببعض أسواق الجملة بالبيضاء و تضم موادا غذائية مختلفة منتهية الصلاحية و موادا أخرى في حالة سيئة.

و بتنسق مع مصالح الأمن ، باشرت عناصر جمارك أمن ميناء البيضاء حملتها لحجز تلك المواد الغذائية المهربة خاصة أنها بكميات كبيرة و كانت موجهة لبعض اللوبيات التي تنشط بأسواق الجملة بالعاصمة الاقتصادية.

و تجدر الإشارة إلى أن سلطات البيضاء قد رفعت من درجة اليقظة و الحذر عبر تكثيف المراقبة و تنويعها للحد من ترويج السلع المهربة و الفاسدة خاصة في الاسابيع الاخيرة التي تسبق شهر رمضان الفضيل و التي يكثر فيها الاستهلاك و الطلب على مثل هاته المواد.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫19 تعليقات

  1. هاذ المشكل ساهل حله الى بغيتو تهناو من هاذ الارهابيين لي بغاو يسممو خوتهم المغاربة .
    عليكم بسحب الرخصة ديال البيع والشراء طول الحياة

  2. كثير من المواد الاستهلاكية لم نعد نتق في تاريخ نهاية صلاحيتها.،لأنهم أصبحو يغيرون التاريخ الحقيقي ويضعون تاريغ آخر مزور الله يستر وصافي

  3. أنا متأكد جدا لو أطلقنا زيادة من مراقابة جيدة في ودائع منطقة مكناس وفاس فإننا سوف نقع على العديد من المفاجآت خصوصا مع اقتراب شهر رمضان

  4. لاحول ولاقوة إلا بالله أهذا هو الإسلام؟ أهذه هي أخلاق المسلمين ؟ تكديس سموم فاسدة وبيعها للمسلمين أين الضمير الإنساني

  5. لكم التوفيق والنجاح في هده المهمة الصعبة .فهذه مافيا ﻻ يهمها اﻻ الربح على حساب صحة الناس

  6. يجب محاكمتهم بقانون الارهاب لانه ارهاب من نوع جديد و النتيجة واحدة و هي قتل و التسبب في عاهات و امراض

  7. اخيرا اصبحنا نسمع اخبارا تفرح و تطمان انه ما زال في هدا البلد العزيز اناس مسوولين لهم ضمير يخافون الله و ﻻ يرحمون هولاء التجار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق