خبير بيئة..”زراعة الكيف”ستزداد من أجل الاستعمالات المشروعة

عدد خبراء فوائد الخطوات الجديدة التي اتخذها المغرب بشأن منح تراخيص جديدة لزراعة القنب الهندي، لكنهم حذروا من النشاطات الموازية

ومؤخرا منحت الوكالة الوطنية لتقنين الأنشطة المتعلقة بالقنب الهندي 10 رخص لممارسة أنشطة إنتاج القنب الهندي، بالإضافة إلى تسويق وتصدير القنب ومشتقاته لأغراض طبية وصيدلية وصناعية في ثلاث مناطق شمال المغرب.

في هذا الاطار ..قال محمد بن عبو، خبير البيئة والاقتصاد المغربي، إن “المساحات المقننة لزراعة القنب الهندي يمكن أن تزداد من أجل الاستعمالات المشروعة في المجالين الطبي والصناعي لاعتبارات عديدة، منها أن القانون 13.21 الذي جاء بوعود اقتصادية واجتماعية مهمة لفائدة المزارعين والتعاونيات التي تشتغل على هذا النوع من المزروعات من بينها تحسين دخل المزارعين والمساهمة في تسويق منتجاتهم عن طريق دعم إنشاء تعاونيات تضم مزارعي القنب الهندي

وأضاف أن ” المغرب من البلدان الأوائل التي قامت بتقنين زراعة القنب الهندي من أجل الاستعمالات المشروعة، وأنها أول دولة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط التي تسير في هذا الاتجاه، بالإضافة إلى أن زراعة القنب الهندي بعد صدور “القانون 13.21” المتعلق بالاستعمالات المشروعة للقنب الهندي وأصبحت تعتبر قطاعا اقتصاديا واعدا من شأنه أن يكون له “وقع سوسيو اقتصادي كبير” يقول لسبونتيك

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. السؤال الذي يطرح نفسه كيف هذ التقنين وما هو برنامجه وهل سيتم العفو على المتابعين في ملفات المخدرات…..

  2. مشروع فاشل ومن الصعب تطبيقه.
    عديد من القوانين تحتاج إلى إعادة النظر، لأنها لا تراعي خصوصية المجتمع.

  3. علم الله تعالى أن الخمر والميسر فيهما نفع ومع ذلك حرمهما أين العلماء الذين يستنبطون الأحكام من القرآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى