برلماني دنماركي ..” الحكم الذاتي”حل أمثل لنزاع المفتعل حول الصحراء

أكد ناصر خضر، النائب وعضو لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان الدنماركي، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن مبادرة الحكم الذاتي في إطار الشرعية الدولية “هي الحل الأمثل للنزاع المفتعل حول قضية الصحراء المغربية”.

جاء ذلك خلال مباحثات أجراها ناصر خضر، الذي يقوم بزيارة صداقة وعمل للمملكة، بمقر مجلس النواب مع السيدة نادية بوعيدا، رئيسة لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج.

وذكر بلاغ لمجلس النواب أن خضر أبرز خلال هذا اللقاء أن مملكتي الدانمارك والمغرب تحترمان المبادئ المتعلقة باحترام سيادة الدول ووحدتها الترابية والالتزام بالشرعية الدولية وحل النزاعات عبر الحوار.

وأفاد البلاغ بأن المباحثات بين الجانبين تركزت حول سبل تعزيز علاقات التعاون بين اللجنتين البرلمانيتين المغربية والدانماركية،مبرزا أن السيدة بوعيدا أكدت على أهمية الحوار والعمل المشترك بين المؤسستين التشريعيتين عبر تكثيف الزيارات وفتح قنوات التواصل وتقاسم الخبرات وتكثيف التنسيق والتشاور في مختلف المحافل البرلمانية الدولية حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما تناول الجانبان، وفق البلاغ، قضايا الهجرة والتأطير الديني للجالية المغربية بالخارج، حيث تطرقت السيدة بوعيدا إلى الجهود التي تبذلها المملكة في هذا الصدد، تجسيدا للرعاية الموصولة التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لأفراد الجالية بهدف حماية وترسيخ ثوابتهم الدينية.

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. نحن كمغاربة لن نفرط في الصحراء الشرقية المغربية تندوف وبشار ولو بالحديد والنار

  2. قضية الصحراء المغربية حسمت بصفة نهائية ومطلقة ودائمة كل ما يقع اليوم هو مزيد من المكاسب التي ستتواصل بإعتراف العالم بمغربية الصحراء ولا عزاء للحاقدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى