محلل..”الصراع الجزائري المغربي سيكون حاضرا بقوة خلال قمة الجزائر

هبة بريس _ الرباط

وجهت الجزائر دعوات رسمية إلى كافة رؤساء وملوك الدول العربية من أجل حضور هذه القمة، كان آخرها دعوة موجهة إلى الملك محمد السادس نقلها إلى الرباط وزير العدل الجزائري عبد الرشيد طبي الذي التقى مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة.

وستجري هذه القمة على وقع أحداث دولية وإقليمية وعربية استثنائية، على رأسها الحرب في أوكرانيا والتوتر الكبير في العلاقات بين الجزائر والمغرب، بالإضافة إلى بعض الملفات التقليدية التي سبق مناقشتها في قمم سابقة، مثل الملف الفلسطيني، والليبي.

وفي الصدد يقول المحلل التونسي، قاسم الغربي، “في اعتقادي ملف الصراع الدبلوماسي الجزائري المغربي سيكون حاضرا بقوة خلال قمة الجزائر، وهذا على مستويات عديدة، يأتي على رأسها نوعية التمثيل الذي ستشارك به الرباط، وهل سيحضر ملك المغرب محمد السادس شخصيا أم سينوب عنه مسؤول آخر”.

وأفاد المتحدث “حتى لو استبعدنا مسألة التمثيل، فإن هناك عنصرا كبيرا سنشاهده في أشغال القمة يرتبط بشكل مباشر مع هذا الصراع يتمثل في مواقف بعض الدول العربية من هذه القضية”.

وأردف أن “عديد البلدان العربية، خاصة الخليجية، تساند المغرب في صراعه الدبلوماسي مع الجزائر، ، وهذا في حد ذاته سينقل الصراع من طبيعته الثنائية بين البلدين إلى قطبية عربية”.

واستبعد المتحدث أن “تكون القمة العربية مدخلا لتسوية الخلاف المستمر بين الطرفين على خلفية تجارب سابقة عاشتها المنطقة العربية في الماضي” يقول قاسم الغربي ل ” اصوات مغاربية ”

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. النظام العسكري الجزاءري الدكتاتوري يبحث عن الشرعية من خلال تنظيمه لهذه المؤتمرات وصرف أموال الجزاءريين في شراء الذمم، ولولا الازمة الطاقية وكسبه لملايير الدولارات لشاهدت الحراك الشعبي والثورة القاءمة تعود بقوة قصد إسقاط النظام العسكري الدكتاتوري، ولكن هذه الأزمة لن تطول طويلا اذاك سيسقط النظام العسكري البوخروبي الشنقريحي ومعه قيس سعيد الغير الشرعي في تونس، لأن شراء الاصوات باموال الشعب لم ولن تفلح ولن تدوم طويلا. قيس سعيد الخبيث لن يمر موقفه المساند للنظام العسكري الدكتاتوري البوخروبي. أللهم أهلك الظالمين بالظالمين واخرج بلدنا الحبيب من شرهم سالمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق