التعاون في مجال العدالة محور مباحثات بين وهبي ونظيره الكويتي

هبة بريس

أجرى وزير العدل عبد اللطيف وهبي، اليوم الاثنين بالكويت، مباحثات مع وزير العدل ووزير الدولة لشؤون تعزيز النزاهة ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتي، جمال هاظل سالم الجلاوي، وذلك في إطار سلسلة الزيارات التي يقوم بها إلى نظرائه بدول الخليج.

وأفاد بلاغ لوزارة العدل بأن وهبي استعرض خلال هذا اللقاء التجربة المغربية في مجال العدالة، حيث تطرق للمشاريع الإصلاحية التي يعرفها هذا الورش وركائز الإصلاح سواء على المستوى التشريعي، حيث أن مجموعة من مشاريع القوانين عرفت الكثير من التغييرات مؤخراً، أو على مستوى البنية التحتية من خلال تجديد وبناء عدد من المحاكم، وكذلك على مستوى الرقمنة، والتكوين والاَفاق التي سيفتحها في المستقبل، مؤكدا أهمية التعاون بين البلدين وتبادل الخبرات بما يحقق تطور تجربة البلدين في مجال العدالة.

ومن جانبه، استعرض وزير العدل الكويتي التجربة الرائدة التي يعيشها قطاع العدالة بدولة الكويت على مستوى القوانين والمعلوميات، منوها بالإرادة المشتركة بين البلدين في تعزيز علاقات التعاون في مجال العدالة، ولاسيما تبادل الخبرات والتجارب، بما يهدف إلى الارتقاء بمستوى القطاع بكلا البلدين.

وأضاف المصدر أن الطرفين نوها بالعلاقات السياسية بين البلدين، والتي انعكست بشكل إيجابي على التعاون الاقتصادي فيما بينهما، والرفع من حجم الاستثمارات بين البلدين.

واتفق الطرفان على تبادل الخبرات والتجارب وتعزيز التعاون على مستوى العلاقات في مجال العدالة لترقى لمستوى العلاقات السياسية، وذلك انسجاما مع التوجيهات السامية المعبر عنها من قبل القيادتين الرشيدتين في كلا البلدين جلالة الملك محمد السادس وسمو الأمير نواف الأحمد الجابر الصباح، بما يحقق تطلعات الشعبين الشقيقين.

وتعد الكويت المحطة الرابعة من زيارة وزير العدل لعدد من الدول العربية بعد زيارة نظرائه في المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين والإمارات العربية المتحدة، وتشمل أيضا الاردن ومصر، وهي الزيارات التي يقوم بها السيد وهبي لتعميق أواصر الأخوة الراسخة بين هذه البلدان والاستفادة من التجارب بين هذه الدول والمملكة المغربية على مستوى قطاع العدل.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مرة اخرى ضحايا الوكيل العام السابق بورزازات اب نطالب فقط بمحاسبته على الضلم الدي الحقه بنا في كل من الرشيدية وتنغير وزاكورة وورزازات وعوض محاسبته على الضلم الدي الحقه بنا كما يطالب الجميع تم تعيينه مستشار بمراكش واخيرا احيل على التقاعد أين المحاسبة أين ربط المسؤولية بالمحاسبة يجب محاسبة جميع الفاسدين امتاله وفي جميع القطاعات بدءا به

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق