لشبونة تحتفي بغنى وتنوع المطبخ المغربي

هبة بريس

نظم نادي “جونسي كوا” البرتغالي وفندق المامونية، بتعاون مع سفارة المملكة بالبرتغال، أسبوع المغرب الذي احتفى بتنوع وغنى المطبخ المغربي.

وبحسب السفارة، فإن هذه التظاهرة، التي نظمت خلال الفترة ما بين 19 و22 شتنبر الجاري بنادي “جونسي كوا” (JNcQUOI) المرموق بلشبونة، هدفت إلى تقريب البرتغاليين، خاصة أعضاء النادي، من فن الطبخ المغربي المتنوع والغني بأطباقه ونكهاته.

وأشار المصدر ذاته إلى أن أعضاء النادي كانوا على موعد مع تذوق العديد من الأطباق المغربية الأصيلة، من مختلف مناطق المملكة، أعدها الطباخ رشيد أغوري، أحد كبار الطباخين بفندق المامونية بمراكش.

وخلال هذه التظاهرة، قدم الشيف أغوري أصنافا من المأكولات والوجبات المتنوعة التي تجسد في عمقها أصالة وتنوع المطبخ المغربي، وخصوصية فن الضيافة والذوق المغربيين، ومدى تأصلهما كتراث إنساني لامادي راسخ في ذاكرة المملكة.

وقد شكل هذا الحدث فرصة للتعرف على الأطباق المغربية الشهيرة والاستمتاع بتناولها، وشرب أكواب الشاي المغربي والاطلاع على التراث الأصيل للمملكة عبر بوابة المامونية، الذي سبق تصنيفه كأفضل فندق في العالم.

وتميز هذا الأسبوع بعروض موسيقية، قدم خلالها الدي-جي أمين ك، وصلات من الرقص والموسيقى المغربية ارتحل من خلالها بالجمهور الحاضر إلى شوارع وأزقة مراكش وأجوائها الساحرة.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق