سلا : فرقة مكافحة العصابات و “الديستي ” يطيحان بتجار ” القرقوبي “

ع اللطيف بركة : هبة بريس

 

تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بمدينة سلا بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء أمس الثلاثاء 20 شتنبر الجاري، من توقيف شخصين يبلغان من العمر 23 و26 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطهما في حيازة وترويج الأقراص الطبية المخدرة.

وجرى توقيف المشتبه فيهما على متن سيارة خفيفة بحي الرحمة بمدينة سلا، قبل أن تسفر عملية التفتيش المنجزة عن حجز 1500 قرص طبي مخدر من نوع «Rivotril»، فضلا عن مبلغ مالي يشتبه في كونه من عائدات ترويج المؤثرات العقلية.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك بغرض توقيف باقي المتورطين المفترضين وكذا تحديد الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. Il faut condamner les vendeurs de ce genre de drogue à des peines lourdes pour radier ce genre de trafique 30 ans et plus
    Pour les consommateurs minimum 15 ans

  2. مجهود يحسب لرجال الأمن سيساهم في الحفاظ على سلامة شبابه الوطن.

  3. لولى هذه اليقضة الأمنية لصعبت السيطرة على تجار هذه السموم التي تفسد شباب البلاد.

  4. القرقوبي من المخدرات الخطيرة التي لها آثار متفاوتة الخطورة على أدمغة الشباب مما يتوجب يقضة دائمة من طرف رجال الأمن

  5. ألف تحية لرجال الأمن على المجهودات المبذولة للقضاء على تجار السموم التي تخلق مشاكل لا حصر لها في المجتمع.

  6. كثرت نسبة الجريمة خصوصاً في الوقت الذين ظهر فيه مخدر القرقوبي هذا المؤثر العقلي الذي يلغي فطرة العقل والتمييز

  7. يستحق مروجي المخدرات أقصى العقوبات لأنهم يعرضون سلامة مجتمع بكامله للخطر بشتى أنواعه.

  8. نثني ونهنىء الأسرة الأمنية على نجاحاتها المتتالية والداىمة في مجال محاربة المخدرات والجريمة بكل انواعها لما لهذه الاقراص المهلوسة من اثر سيء على الصحة العقلية لمستعمليها والمدمنين عليها بحيث نرى وقوع العديد من الجراىم يكون السبب وراءها الاقراص المخدرة المنتشرة بين الشباب في الاحياء الشعبية والتي تفقد اصحابها وعيهم وتباتهم وتجيش فيهم الاندفاع والهيجان فنشكر مرة أخرى القوات الامنية على حرصها التابث وسهرها الداىم على سلامة المواطنين والحفاظ على ممتلكاتهم كما نطالب السلطات القضاىية ايضا تنفيذ اقصى العقوبات على المتاجرين فيها دون تمييز

  9. تحية عالية لرجال الامن يجب معاقبة هؤلاء باقصى العقوبات حتى نقضي على على هذه الظاهرة نهائيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق