الطريق السيار برشيد بني ملال….اعتداءات تطال السيارات بالأحجار والمتاريس

هبة بريس_ سطات

نشر مواطنون عبر صفحاتهم الفايسبوكية مقاطع لفيديو، (لم يتسن لهبة بريس التأكد من تاريخ التقاطه في انتظار خروج الجهات المعنية عن صمتها)، قيل أنها تعود لاعتداءات طالتهم على مستوى الطريق السيار الرابطة بين برشيد وبني ملال على مقربة من ” البدال المؤدي لمدينة ابن أحمد”، من قبل مجهولين رشقوا سياراتهم بالأحجار.

وعرض المتضرون صورا لمجموعة من السيارات التي ذهبت ضحية لهذا الاعتداء على حد وصفهم، بعد أن عمد مجهولون على رشقهم بالحجارة مما خلف خسائر مادية بالسيارت دون تسجيل خسائر في الأرواح.

وشدد أحد المتضررين ممن وثق الواقعة من عين المكان، على أن الواقعة كادت أن تخلف خسائر في الأرواح لولا الألطاف بعد إصابة الواجهة الأمامية لسيارة على مستوى مرافق السائق، مضيفا أنهم ظلوا لساعات يتنظرون وصول فرق التحقيق دون جدوى ماعدى حضور بعض الأعوان التابعين للطريق السيار.

وطالب المتحدث بضرورة التحرك لوقف مثل هاته الاعتداءات التي تطال مواطنين أبرياء بالطريق السيار التي من المفروض أن تكون ممرا آمنا، و ما يتطلب يقظة أمنية من قبل الدرك الملكي لوقف هذه المظاهر الاجرامية.

وفي سياق آخر، حذر بعض زبناء الطريق السيار ذاتها على مستوى محطة الأداء بمنطقة بوسكورة، من انتشار ظاهرة التسول، وبيع أوراق الكلينكس والحلويات، من قبل مراهقين وحتى كبار السن، الذين وجدوا في هذه النقطة بالضبط ضالتهم لينتشروا بين السيارات والشاحنات المتوقفة عند نقطة الأداء، مما قد يشكل خطرا على حياة هؤلاء من جهة، ويهدد أمن وسلامة مستعملي هذه الطريق من جهة أخرى.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. في كل قنطرة توجد فوق الطريق السيار يجب وضع شبكة من السياج الحديدي الصلب لمنع الشماكريا من رمي الحجارة على السيارات… وكذالك القيام بدوريات الدرك الملكي واعتقال كل من يوجد فوق القناطر….

  2. أنا أقترح بأن تكون لذا رجال الدرك والشرطة ه طائرات درون جاهزة وتنطلق بمجرد التوصل بمكالمة نجدة من طرف مستعملي الطريق السيار أو غيرها لكي تتعقب هؤلاء الأنذال والحتالة وباردين لكتاف لأنه لابد من إيقاف هؤلاء المجرمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى