جماعة الدراركة ..كلاب ضالة تحول جسد طفلة الى اشلاء

فتحت مصالح الدرك الملكي بجماعة الدراركة، بتعليمات من النيابة العامة المختصة تحقيقا في حادث تعرض طفلة تعاني من التوحد لهجوم كلاب الضالة.

الطفلة عمرها خمس سنوات غابت عن أنظار والدتها قبل أذان صلاة المغرب ، بحر الاسبوع الماضي حيث انخرط سكان دوار “اي باها ” في البحث عنها لساعات قبل ان يتم العثور على جثة الطفلة عبارة عن اسلاء بعد ان مزقتها الكلاب الضالة .

وخلف هذا الحادث استياء وتذمرا كبيرا في صفوف أسرة الهالكة، وعموم سكان المنطقة.

مقالات ذات صلة

‫19 تعليقات

  1. ظااهرة الكلاب الضالة أصبحت مقلقة بحيث نراها منتشرة في كل مكان وتشكل خطورة كبيرة على سلامة المواطنين لذلك وجب محاربتها بالوساىل الممكنة فعلى المسؤولين بهذا المجال ان يقوموا بواجبهم ويتحملوا مسؤوليتهم في ذلك

  2. إنا لله وإنا إليه راجعون البقاء لله وحده عضم الله أجركم وغفر لميتكم ويجعل مثواها الجنة

  3. C’est le grand problème que j’ai constaté quand j’ai visité le Maroc, je n’ai pas rencontré un seul responsable qui voit bien le fléau et le danger de laisser errer partout une horde de chien affamés. aucun ne s’intéresse pas à la sécurité des gens, ni à la prolifération de ce phénomène., et pas seulement les chiens, il y a aussi les chats. impossible et incroyable. on dirait nous vivons dans une autre planète. Si les responsable pensent au bien d’eux même et du peuple, ils doivent agir , et agir vite nettoyer toutes les villes et les agglomérations de ces bêtes.

  4. في كل القرى والمدن المغربية انتظروا الاسوأ.
    مع هاته الكلاب.
    يجب رفع دعوى قضائية على جميع الجمعيات التي تدافع عن الكلاب والمطالبة بحالها وايقاف الدعم العمومي عنها.

  5. هناك جمعيات تدافع عن بقاء الكلاب الضالة تتسكع وذلك لغرض في نفس يعقوب. فهم ينتظرون الشيكات التي تعطى لهم مقابل وجود الجمعية والمواطن ينتظر الاسوأ من الكلاب الضالة. مفارقة عجيبة.

  6. هذه الظاهرة ليست بريئة وربما من ورائها نوايا سيئة من جهات ما اذ ترافق معها تواجد ظواهر استعمال عناصر بيرية لغرض ما ففي منطقة سوس مثلا لوحظ انتشار الزواحف والعقارب بشكل ملفت للنظر وشبه انقراض التين الهندي في كافة التراب الوطني إصابة النحل بأمراض غير معروفة

  7. لاحول ولا قوة الا بالله .اللهم ارحمها وارزق والديها الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى