“السترات الصفراء” تحتج بباريس على غلاء المعيشة والضرائب

نزل محتجو “السترات الصفراء” مجددا إلى شوارع العاصمة الفرنسية باريس، رفضا لارتفاع أسعار السلع وزيادة معدلات التضخم، وتنديدا بسياسة الدولة تجاه الأزمة الأوكرانية.

وذكر موقع “أكتو باريس” الفرنسي المحلي، اليوم السبت، أنه بعد توقيف واستجواب 100 شخص خلال مظاهرات السبت الماضي، قررت “السترات الصفراء” النزول مجددا إلى شوارع العاصمة الفرنسية باريس، احتجاجا على غلاء المعيشة، والمطالبة بعدالة اجتماعية ضريبية.

وبين الموقع أن التظاهرة الأولى انطلقت من محطة مترو فغرام، في الدائرة السابعة عشرة بباريس، بالتعاون مع حركة “مواطنون غاضبون”، للدفاع عن المكتسبات الاجتماعية في ظل التوجهات الاقتصادية والسياسية للرئيس إيمانويل ماكرون، “وكذلك المطالبة بعدالة اجتماعية ضريبية وعدالة مناخية”. على حد وصف المتظاهرين.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ههههههههه
    الاكل مجانا هنا في فرنسا اضافة الى السكن و اللباس لمن ليس لديه عمل اضافة الى راتب شهري RSA,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى