وجدة.. حريق بالحي الجامعي يخلف خمسة طلبة مصابين في حالة حرجة

هبة بريس _ وجدة

شب حريق صباح اليوم الإثنين 12 شتنبر الجاري، بالحي الجامعي لجامعة محمد الأول بوجدة بالجناح E، بفعل تماس كهربائي نجم عنه حالات اختناق لبعض الطلبة المقيمين.

وفور توصلها بالخبر، حلت مصالح الشرطة والوقاية المدنية لعين المكان و تم نقل الطلبة المصابين إلى مصلحة المستعجلات في كل من المستشفى الجامعي و مستشفى الفارابي.

و تسبب الحريق في إصابة عدد من الطلبة الذين كانوا بالحي الجامعي، خمسة منهم في حالة حرجة.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. يعتبر الحي الجامعي بمدينة وجدة من أقدم …. ولا أحد يلتفت إليه ويعطي له أهمية مهمش من ناحية البنية التحتية والخدمات الخاصة . فأي هم المسؤولون؟؟؟

  2. يؤلمنا سماع هذا الخبر المحزن والمؤلم عن احياء جامعية تلتهبها النيران … وربما راجع إلى ذالك بالاسلاك الكهربائية تكون قديمة وهي المسبب الرئيسي في اندلاع النيران…

  3. نتمنى الشفاء العاجل للمصابين بهذا الحدث المحزن والمؤلم ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم …

  4. يجب على السلطات الأمنية أن تجري البحث الدقيق لملامسة هذا الحدث المحزن والمؤلم في حق الطالبات…

  5. الطالبات لاحولة لهن إلا بالله العلي العظيم هن يهربن إلى الأحياء الجامعية من أجل القدرة الكرائية التي تعرف مدينة وجدة غلاء الكراء بها ويقمن بالتسجيل في الحي الجامعي وهاهي نتيجة ذالك …

  6. كان على المسؤولين مراقبة الحي الجامعي وإعادة هيكلته حتى لا يقعوا في هذه الكارثة البينية ..والضحايا هن الطالبات لاحولة ولاقوة الا بالله العلي العظيم.

  7. كان على الإدارة الجامعية ان تأخذ الإصلاح قبل أن تقع الواقعة ويذهبن ضحاياها هن الطالبات ؛ وهذا هو حال الادارات التعليمية (الاهمال).

  8. حتى تقع يرمون المسؤولية بالمحاسبة الى غيرهم والفاهم يفهم هههههههههههه…

  9. أنا طالبة جامعية في هذه المدينة ومقر سكني هو الحي الجامعي بها ولكن للاسف الشديد حدث ولا حرج … أتمنى الشفاء العاجل باذن الله إلى زميلاتي الطالبات هناك .

  10. نقول من المسؤول ؟؟؟؟ ولكن كلنا مسؤولون عن ماحدث لهذا يجب كشف الحقيقة ومعاقبة كل من سولت له نفسه بفعل هذه الأفعال اللاخلاقية الإجرامية في حق الضحايا الأبرياء الطالبات اللواتي لاذنب لهن حسينا الله ونعم الوكيل…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق