تزنيت : مواجهات بين سكان تفراوت و الرعاة الرحل بعد الاعتداء على الضيعات الفلاحية

شهدت تافراوت المولود التابعة جغرافيا لاقليم تزنيت ، منذ أيام إنزالاً كثيفا لألاف رؤوس الماشية (جمال؛ ماعز؛ خرفان) وتوافد رعاة رحل من كل الاتجاهات، والذين استعملوا كعادتهم أساليب الترهيب والسبّ والقذف والرمي بالحجارة في حق الملاكين الأصليين مباشرة بعد خروجهم لحماية ممتلكاتهم من الإتلاف، الشيء الذي تسبب ليلة أمس الخميس في مواجهات عنيفة .

وقد توغل ليلة أمس الخميس ، جحافل من الإبل للمنطقة والتي اتت على الاخضر واليابس واستباحت حقول وممتلكات الساكنة ما أدى لخروج الساكنة العزل للدفاع عن أطراف بيوتها وممتلكاتها، والذين قوبلوا بالسب والتهديد والرمي بالحجارة وقدوم اشخاص ملثمين من الرعاة الرحل بسياراتهم رباعية الدفع والذين حاصروا الساكنة واعتدوا على مجموعة منهم ما تسبب في نقل أحدهم للمستشفى الإقليمي بتيزنيت.

وللإشارة فقد استمرت هذه المواجهات الى حدود الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، بعد قدوم السلطات المحلية والدرك الملكي والقوات المساعدة ، ومن المنتظر حسب بعض الاخبار نزول الساكنة نهاية هذا الأسبوع من كل المدن للدفاع عن أراضيهم وذويهم مما ينذر باستمرار هذه مواجهات.

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. الجفاف وندرة الكلأ والمياه سيحدت الكتير من السراعات القبائلية الدامية هذه السنة..

  2. الرحل يهربون من الجفاف و يحاولون إنقاذ ما يمكن إنقاذه من ماشيتهم، و يتمادوا في ذالك بالرعي في المحاصيل و السكان يدافعون عن اراضيهم..

  3. الفلاحون محاصيلهم لهذه السنة ستكون مستهدفة من ماشية الرحل الذين لا يكترتون إلا لماشيتهم و التي هي كل ما يملكون. اللهم ارحمنا و اسقنا الغيث يا ارحم الراحمين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى