حادث الطعن بكندا.. وفاة المتهم الثاني بعد توقيفه

أفادت وسائل إعلام كندية أنّ ثاني المشتبه بتنفيذهما هجمات بالسكاكين في غرب البلاد الأحد توفي بعيد توقيفه الأربعاء، من دون مزيد من التفاصيل.

ونقلت صحف وقنوات تلفزيونية عديدة عن مصادر أمنية لم تسمّها قولها إنّ مايلز ساندرسن البالغ من العمر 32 عاماً توفي.

ومن المقرّر أن تعقد الشرطة مؤتمراً صحافياً في الساعة 19:30 (الخميس 01:30 ت غ) تتناول فيه هذه الهجمات التي خلّفت 10 قتلى و18 جريحاً ونفّذها، بحسب المحقّقين، الشقيقان مايلز ساندرسن وداميان ساندرسن الذي عُثر عليه ميتاً الإثنين.

وكانت الشرطة قد أعلنت في رسالة عبر شبكات التواصل الاجتماعي إنّه “تمّ العثور على مايلز ساندرسن وتوقيفه قرب روستيرن في ساسكاتشوان قرابة الساعة 15:30 (21:30 ت غ)”.

كما أضافت “لم يعد هناك من خطر على الأمن العام في ما يتّصل بهذا التحقيق”، مغتنمة الفرصة لشكر السكان الذين قدّموا “معلومات قيّمة” ساعدت على توقيفه.

وتشتبه الشرطة في أنّ مايلز ساندرسن وشقيقه داميان، الذي عثر عليه لاحقاً ميتاً، نفّذا الأحد بواسطة سكاكين سلسلة هجمات أوقعت 10 قتلى و18 جريحاً، بعضهم بحالة خطرة، ولا تزال دوافعها مجهولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى