جرسيف : ألاف الهكتارات تسلم لغير ذوي الحقوق تفوت مداخيل مهمة على خزينة الدولة

هبة بريس

عرفت جماعة هوارة تسيب خطير بحيت اصبحت قبلة للنهرب الضريبي من اصحاب النشاط الفلاحي من خارج الاقليم

وقالت مصادر هبة بريس ان البعض حصل على رخص شواهد الاستغلال بايعاز من مديرية الشوؤن القروية وكذا قيادة هوارة وذلك منذ التحاق عامل الاقليم بالماحي .

ويسجل ـ تقول مصادرناـ انه بدل سلك مسطرة الكراء باعتبارهم ليسو من ذوي الحقوق يتم التلاعب باعطائهم شهادة الاستغلال .

وقد اكنشف هدا الأمر بعد فتح التسجيل في كناش دوي الحقوق قبل سنتين من الان حيث اكتشف ان العديد من المواطنين اللذين يقطنون جماعة هوارة ولاد رحو ومن دوي الحقوق أبا عن جد انهم غير مسجلين في كناش دوي الحقوق.

وبدل ان تسارع الجهات المعنية بتصحيح الوضع يتم تخويفهم يعدم مدهم شهادة الاستغلال مجددا. .

السؤال المطروح. هل نحن امام ادارة تيسر الامور للمواطنين ام اننا في عهد البصري لكيان يخون ويهدد كل من تكلم عن حقه

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. المعاربة كلهم ذوو حقوق وعليهم واجبات. فالاراصي التي يستغلونها يودونا ثمن استغلالها بملايين السنتيمات تذهب قي جيوب مستغليها الاصليين اي ” ذوي الحقوق” الذين يتعاطون معظهم للتدخين والحشيش والزواج المتعدد. وفي الختام لا فرق بين مغربي من حهة واخر من جهة أخرى لان العلاقة الفاصلة تحكمها المادة والربح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق