عثمان بنشافي…رحالة مغربي امزابي يبلغ الكركرات على متن دراجته الهوائية

محمد منفلوطي_ هبة بريس

أنهى الشاب المغربي عثمان بنشافي ابن منطقة ثلاثاء لولاد بمنطقة امزاب ضواحي مدينة سطات، رحلته التي قادته من منطقة تيط مليل نواحي الدار البيضاء، صوب المعبر الحدودي الكركرات على متن دراجته الهوائية، قاطعا ذلك مسافة 2153 كيلومتر تقريبا.

وفي اتصال هاتفي مع هبة بريس، أكد بنشافي أن مبادرته هاته تأتي تماشيا مع برنامج الرحلات السنوية الخاصة به كرحالة ورياضي منخرط تحت لواء الجامعة الملكية المغربية للدراجات الهوائية بإسم جمعية تيط مليل، مشيرا أن مغامرته الفردية هاته التي قادته صوب المعبر الحدودي الكركرات من الفترة الممتدة مابين 27 يوليوز 2022، إلى غاية 15 غشت 2022، تأتي احتفالا بالذكرى 23 لعيد العرش المجيد، وتفعيلا لشعار ” الرياضة في خدمة القضايا الوطنية والوحدة الترابية”.

وأضاف بنشافي، أن برنامج هذه الرحلة، عرف قطع 16 مرحلة بشكل فردي وبدون توقف، مع قطع أطول مسافة على متن الدراجة الهوائية في اليوم بلغت 248 كلم، قطعا بذلك ما مجموعه 2153 كلم، وذلك يكون أول شخص ابن منطقة لولاد امزاب والدائرة والإقليم ينظم زيارة من أجل الدفاع عن الوحدة الترابية على متن دراجته الهوائية.

وبالمناسبة، أعرب المتحدث، عن شكره وتقديره لرئيس الجامعة الملكية المغربية للدراجات الهوائية ولرئيس عصبة الدار البيضاء سطات للدراجات على دعمه المادي والمعنوي ولرئيس وفاق تيط مليل للدراجات على دعمه المادي والمعنوي وللسيدة كريمة صلاح الدين على مؤازرتها عند وصوله إلى بعض المدن، كما لم يترك الفرصة تمر دون أن يقدمه شكره الجزيل لكافة الفاعلين والمتدخلين من أبناء المنطقة على رأسهم محمد تلفاني بمدينة العيون على مآزرتهم وحسن استقبالهم له.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. يستحق كل الدعم والتشجيع لما بذله من مجهودات وخصوصا في هذه الظرفية من السنة ليؤكد ويعيش إيمانه بوحدة وطنه الترابية على أرض الواقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق