مديونية الأسر المغربية تبلغ 386 مليار درهم سنة 2021

بلغ إجمالي مديونية الأسر 386 مليار درهم خلال سنة 2021، منها 13،3 مليار درهم من التمويل التشاركي، حسب ما جاء في التقرير السنوي التاسع الخاص بالاستقرار المالي الذي أصدره بنك المغرب وهيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الإجتماعي والهيئة المغربية لسوق الرساميل.

وأشار التقرير إلى أن قروض السكن استحوذت على نسبة 65 في المائة، في حين حازت القروض الاستهلاكية على 35 في المائة من إجمالي الديون التي منحتها البنوك وشركات التمويل.

وارتفعت هذه المديونية بنسبة 4،8 في المائة مقابل 2،7 في المائة التي سجلتها في 2020، لتقترب بذلك من متوسط معدل زيادتها المحدد في 4،9 في المائة والذي تم تسجيله خلال الفترة الممتدة من 2013 إلى 2019. ولا يزال يمثل هذا النوع أكثر من ثلث القروض التي تمنحها المؤسسات.

وانخفض الدين العام للأسر بالنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي من 32 في المائة إلى 30 في المائة بنهاية عام 2021، بالموازاة مع الانتعاش في الناتج المحلي الإجمالي بعد الانكماش الحاد المسجل سنة 2020.
.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. اغرقتم،الشعب المغربي المسلم بالديون، لل سماحة،الى يوم القيامة أصبحنا نعيش،بثلث،المانضة الهزيلة،اصلا،والثلثان،تاخده البنك ونبقى،في عذاب ومن عذاب،الى عذاب اللهم ان هذا،لمنكر اللهم عليك بكل من كان سببا في اغراق المغاربة بالديون والربا،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى