الخطاب الملكي حمل دعوة متجددة لإقامة علاقات طبيعية بين المغرب والجزائر

هبة بريس _ الرباط

أكد الأستاذ الجامعي، محمد بنحمو، أن الخطاب السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس مساء اليوم السبت إلى الأمة بمناسبة ذكرى عيد العرش، حمل دعوة أصيلة ومتجددة لإقامة علاقات طبيعية بين المغرب والجزائر، تنتصر للروابط التاريخية والإنسانية، والمصير المشترك.

وتوقف السيد بنحمو في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، تفاعلا مع مضامين الخطاب الملكي السامي عند تأكيد جلالة الملك على أن الحدود، التي تفرق بين الشعبين الشقيقين، المغربي والجزائري، لن تكون أبدا، حدودا تغلق أجواء التواصل والتفاهم بينهما، مشيدا بدعوة جلالته المتجددة لمواصلة التحلي بقيم الأخوة والتضامن، وحسن الجوار التي تربط البلدين.

وسجل السيد بنحمو مدير المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية أن هذه الدعوة هي تأكيد آخر على “رغبة المغرب في بناء علاقات الأخوة مع الأشقاء في الجزائر، ورفض أي خطاب يحمل نفحة عدائية وصدامية مع الشعب الجزائري الشقيق”.

من جهة أخرى، نوه السيد بنحمو بتأكيد الخطاب الملكي على ضرورة مشاركة المرأة في كل المجالات، وإعطائها حقوقها القانونية والشرعية، مسجلا دعوة جلالته إلى تفعيل المؤسسة الدستورية المعنية بحقوق المرأة والوقوف على “بعض النقائص التي ظهرت في مدونة الأسرة التي شكلت قفزة نوعية حين إطلاقها”.

واعتبر في هذا الصدد أن تطوير مدونة الاسرة يجب أن يقترن بضمان حقوق المرأة والرجل والطفل والأسرة، وفي تناغم مع التطور الذي يعرفه المغرب ومع دور ومكانة المرأة وفقا للتعاليم الإسلامية الحقة”.

وبخصوص تداعيات أزمة كوفيد -19، أبرز الأستاذ الجامعي أن جلالة الملك ثمن في خطابه السامي المجهودات الكبيرة التي قامت بها المملكة سواء في ما يخص توفير اللقاح للمغاربة والمقيمين بالمغرب، أو توفير الحاجيات لكافة المواطنين، مشيرا في هذا السياق، إلى دعوة جلالة الملك للحكومة والفاعلين بالانفتاح على الاستثمارات الخارجية وتسهيل وصولها، “وتعزيز كل ما تم بناؤه إلى غاية اليوم”.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫17 تعليقات

  1. هذه رسالة موجهة إلى الشعب الجزائري الشقيق ان لم تاخذها بعين الاعتبار…

  2. قال تعالى في كتابه الكريم بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ( ..ان ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخدلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده وعلى الله فليتوكل المؤمنون…صدق الله العظيم) هذه الآية فيها أكثر من دلائل…

  3. كلنا جنود مجندون وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده وهو ملك القلوب وملك عظيم بمعنى الكلمة عاش ملكنا الغالي وأطال آلله في عمره وحفظه لشعبه واسرته الملكية المغربية ..

  4. هم من ارادوا فسخ العلاقات الدبلوماسية بيننا والظالم ابدأ وهم الخاسرون ونحن الرابحون…

  5. كلام صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده كلام في الصميم فهو في خطابه اراد الصلح بين المغرب والجزائر وإن نجدد صفحة جديدة ورئية دينامية ناجحة بين البلدين الشقيقين والصلح خير اللهم قدره على فعل الخير وابعد عنه كل سوء ومكروه يصيبه إنك سميع مجيب الدعاء يآرب.

  6. هدف ملكنا الغالي هدف نبيل يدل على الرابطة الوطنية الإسلامية والاخوية التي كانت تربط البلدين الشقيقين منذ سنوات طويلة وهذا ما أكد به صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده دائما سباقا للخير وحماية وطنه وشعبه بكل خير…

  7. فليس من السهل ان تعيد العلاقات الدبلوماسية بين المغرب والجزائر لان ما دام النزاعات قائمة بينهما حول القضية الصحراوية المغربية فلن يتم الصلح…

  8. عرف المغرب اكراهات وصعوبات في تخطي الجائحة كوفيد 19 كورونا مما تسببت في أزمة اقتصادية واجتماعية ونفسية ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..

  9. إرادة الشعب المغربي ستبقى قوية ومتشبتة بصحرائها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها احبوا أم كريهوا عاش الملك محمد السادس نصره الله وايده..

  10. كلام جميل وكلام في المستوى المطلوب ؛ وأجمل منه لقوله أنه أعطى مكانة مرموقة للمرأة المغربية في تحسبن وضعيتها واعطاء لها حقوقها الشرعية حفظ الله ملكنا الحبيب وملكنا الغالي وملك القلوب .

  11. لا نريد تجديد علاقة معهم مرة أخرى مايكفي ما فعلوه لنا فهو نظام عسكري إرهابي دموي قتل شعبه بلا رحمة ولا شفقة هل هذا تنتظر منه الخير….

  12. إنها خطوة إيجابية استراتيجية جديدة ورئية مستقبلية للمغرب والجزائر من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده دائما سباقا لحماية شعبيه ووطنه اللهم أبعد عنه كل شر ومكروه يصيبه ..

  13. ملكنا الغالي الحنون يسعى لتثبيت العلاقات الدبلوماسية بين المغرب والجزائر الجار والصلح معهم ولكن الكرة الآن في ملعب الجار…..

  14. كما أكد سموه على تعزيز آليات التضامن الوطني والتصدي بكل حزم ومسؤولية لمضاربات الأسواق والتلاعب في الأسعار.ويبقى هذآ أمانة المسؤولين….

  15. الملك يعمل كل ما في جهده وتضحية من أجل سلامة شعبه بكرامة وسيادة واستقرار ولكن يبقى ذالك على الحكومة أن تتم الرسالة بكل شفافية ومصداقية وروح وطنية شاملة الأمانة المالية والمسؤولية…..والفاهم يفهم هههههههههههه.

  16. خطاب إنبطاحي لم يسمع الموريون له مثيل، محمد السادس سيبيعنا للأفارقة السود ، وسيبعنا بدون رأفة للجزائر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق