الملك محمد السادس يدعو الجزائر لبناء علاقات ثنائية أساسها الثقة وحسن الجوار

دعا الملك محمد السادس ، الجزائر الى بناء علاقات ثنائية أساسها حسن الجوار والثقة المتبادلة.

وأضاف الملك محمد السادس ، في خطاب موجه للأمة بمناسبة الذكرى 23 لتربع جلالته على العرش ، التزام المغرب بالنهوض بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، لا يعادله إلا حرصه المتواصل، على معالجة أولويات المملكة، على الصعيدين الجهوي والدولي.

وفي هذا الإطار،أضاف جلالة الملك ” أشدد مرة أخرى، بأن الحدود، التي تفرق بين الشعبين الشقيقين، المغربي والجزائري، لن تكون أبدا، حدودا تغلق أجواء التواصل والتفاهم بينهما.” مضيفا :” بل نريدها أن تكون جسورا، تحمل بين يديها مستقبل المغرب والجزائر، وأن تعطي المثال للشعوب المغاربية الأخرى.”

اردق جلالته :” وبهذه المناسبة، أهيب بالمغاربة، لمواصلة التحلي بقيم الأخوة والتضامن، وحسن الجوار، التي تربطنا بأشقائنا الجزائريين؛ الذين نؤكد لهم بأنهم سيجدون دائما، المغرب والمغاربة إلى جانبهم، في كل الظروف والأحوال.”

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. بعد كلام الملك وعن حسن الجوار. خرج موق الشروق الرسمي تابع للدوائر القرار في الجزائر ملك المغرب يتودد الجزائر بعد الاختناق والازمات التي وقعت لنظام المخزن في شهور الماضية ولم يجد بدا سوى تودد لبلد المليون شهيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى