إسبانيا تعلن عن تسجيل ثاني حالة وفاة بجدري القردة

أعلنت إسبانيا، اليوم السبت، عن تسجيل ثاني حالة وفاة مرتبطة بجدري القردة، وذلك بعد يوم واحد من إعلان ما يعتقد أنه أول حالة وفاة مرتبطة بالمرض في أوروبا.

وأوضحت وزارة الصحة الإسبانية في تقرير لها، أنه “من بين 3750 مريضا.. تم نقل 120 إلى المستشفى وتوفي اثنان”، من دون تحديد تاريخ الوفاة الثانية.

وقالت إن المتوفين “شابان”، مؤكدة إجراء تحاليل قصد جمع مزيد من “المعلومات الوبائية” بشأن الحالتين.

وذكر مركز تنسيق الطوارئ والتنبيه التابع لوزارة الصحة أن 4298 شخصا أصيبوا في إسبانيا بجدري القردة، ما يجعلها من أكثر دول العالم تضررا.

بدورها، أبلغت البرازيل أيضا عن أول حالة وفاة مرتبطة بجدري القردة أمس الجمعة.

وهي أولى الوفيات المسجلة خارج إفريقيا، حيث يتوطن الفيروس الذي اكتشف لأول مرة في العام 1970.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت الوباء حالة طوارئ صحية عالمية، وهو أعلى مستوى إنذار لديها.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. بما أن عدد الإصابات بجدري القردة أصبح يرتفع فمن اللازم أن يتم تكثيف الحملات التوعوية بشكل مسبق لكي لا يتكرر ما حصل مع فيروس كورونا.

  2. الصحة العامة مسؤولية الجميع فعلى الناس أن تتخذ الحيطة والحذر وإجراءات السلامة كوسيلة متاحة للوقاية من هذا الفيروس الغريب

  3. يبدوا انه فيروس خطير ولا يجب الاستهانة بمظاعفاته لهذا يجب تطبيق إجراءات وقائية تمنع إنتشاره أو وصوله إلى بلادنا

  4. يجب تشديد المراقبة والتدقيق في المنافذ والمعابر الحدودية لضمان عدم دخول أية حالة مصابة بهذا المرض لبلادنا.

  5. لا زالت بلادنا تعاني من تداعيات فيروس كورونا لهذا فنحن لسنا على إستعداد للمعانات مع فيروس جديد فمن الأفضل أن تقوم وزارة الصحة بإجراءات استباقية على جميع المستويات لضمان عدم إنتشار جذري القردة لدينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى