من الاستيراد حتى التوزيع.. الحكومة تبسط تركيبة أسعار المحروقات

هبة بريس - لبنى ابروك

بسط الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، تركيبة أسعار المحروقات من اقتناءه من مصدره حتى وصوله لمحطات الوقود.

وذكر بايتاس في كلمته بالندوة التي أعقبت أشغال المجلس الحكومي المنعقد يومه الخميس، أن تركيبة الأسعار تتضمن 3 مكونات أساسية، وهي أولا السعر الدولي أي سعر بيعه بمناطق الانتاج، ثم الرسوم والضرائب المطبقة وطنيا، وكذا هامش التوزيع والتقسيط.

وبشكل مبسط، يضيف ذات المتحدث، سعر البنزين والغازوال بالبلاد، 61% منه يشكل السعر الدولي، ثم 31% للرسوم والضرائب المطبقة، و4% وهي التوزيع والتقسيط.

وختم بايتاس حديثه بالقول “الضرائب باقا هي هي والرسوم كذلك، المتحول الوحيد اللي كاين هو ارتفاع اسعار هذه المادة دوليا”.

ما رأيك؟
المجموع 30 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. يجب على الحكومة الغاء الرسوم والضرائب المطبقة وطنيا 30% على المحروقات بسبب الظرفية التي يعيشها الشعب

  2. هذه ظريفة استثنائية يجب على الحكومة ألغاء أو تخفيض الضرائب إلى 5% في الوقت الراهن ثم رفعها عندما تستقر السوق الدولية
    الحلول كاينة لكن الأعذار تحول دون العمل

  3. أولا 61+31+4 لا تساوي 100% أين 4% الباقية.
    ثانيا الناطق باسم الحكومة يستحمر مخاطبيه عندما يقول ” الضرائب والرسوم باقا هي هي” زعما بالدارجة باش يسهال علينا الفهم. لا اسيدي بما ان الضرائب والرسوم تحسب بالنسبة المئوية فإنها تزيد كلما زاد السعر على الصعيد الدولي وهنا يكمن المشكل كيف يعقل ان الدولة والموزعين يستفيدون من ارتفاع الاثمنة والمواطن يإن تحت وطأة الغلاء.اللهم إن هدا منكر.

  4. أين دور الدولة لماذا لا تلغي على الاقل جزء من الضرائب الي كترتفع المداخيل كلما ارتفع السعر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق