3 مغاربة يحصدون جوائز الشارقة للابداع العربي

هبة بريس-الرباط

تمكن تلاث مبدعين مغاربة أمس الأربعاء،  من نيل جوائز الشارقة للابداع العربي، في دورتها الحادية والعشرين والمتعلقة بـ”الاصدار الأول” في مجالات (الشعر والقصة القصيرة والرواية والمسرح وأدب الطفل والنقد).

وفي هذا الصدد أعلن محمد ابراهيم القصير أمين عام الجائزة عن فوز 19 مبدعا من بلدان عربية مختلفة، من بينهم تلاثة مغاربة مراد المساري الذي فاز بالمركز الأول في مجال الرواية عن روايته ” الشجرة والعاصفة ” بينما تصدر مجال النقد عبد اللطيف السخيري، عن دراسته “شعرية التخوم : تنافذ الشعر والنثر في تجربة محمود درويش”،ورشيد الخديري الذي حل ثانيا في مجال القصة القصيرة، عن مجموعته ” أجراس السماء البعيدة “.

أما في مجال القصة القصيرة فكانت الرتبو الثانية من نصيب المصري أحمد خالد محمد داوود عن مجموعته “قلب الجميزة”، فيما حل في المركز الثالث مناصفة كل من السورية مروى هيثم ملحم عن مجموعتها “عين ثالثة”، والعراقي قيس عمر محمد محمد عن مجموعته “جذامير”.

وآلت جائزة المسرح للعراقي عباس حسيب عن مسرحيته ” الوقوف على ساعة جدارية” حيت احتل المرتبة الاولى.

وعادت جائزة أدب الطفل في مركزها الأول للسورية لمياء سليمان عن مجموعتها “لن تهرب الشموس مجددا “، متبوعة في المرتبة الثانية بالتونسية شريفة بنت الأخضر بدري عن مجموعتها “نداء الصفصافة”، وفي المركز الثالث بالمصري أحمد سمير سعد إبراهيم عن مجموعته “ممالك ملونة”.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق