استقالة وزيري الصحة والمال البريطانيين

هبة بريس _ وكالات

أعلن وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد ووزير المالية ريشي سوناك، اليوم الثلاثاء، أنهما استقالا من حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون.

ونشر جاويد عبر حسابه على “تويتر” بيان الاستقالة، وكتب: “لقد تحدثت إلى رئيس الوزراء لتقديم استقالتي من منصب وزير الدولة للصحة والرعاية الاجتماعية. لقد كان لشرف عظيم لي أن أعمل في هذا الدور، لكن للأسف لم أعد أستطيع الاستمرار بضمير حي

أما سوناك فقال إن “الجمهور يتوقع أن تُدار الحكومة بشكل صحيح وكفء وجاد”، مضيفا: أدرك أن هذا قد يكون آخر منصب وزاري لي، لكنني أعتقد أن هذه المعايير تستحق النضال من أجلها ولهذا السبب أستقيل”.

وجاءت استقالات الوزيرين بعد إجراء جونسون مقابلة اعترف فيها بأنه ما كان ينبغي أن يعين النائب كريس بينشر في منصب نائب منسق الجناح البرلماني المحافظ في فبراير، بعد مزاعم بأن النائب تحرش برجلين الأسبوع الماضي، أحدهما نائب في مجلس العموم، أمام شهود في نادي كارلتون الخاص بوسط لندن ما أدى إلى رفع شكاوى إلى الحزب.

يذكر أن بينشر استقال من منصبه لكنه يبقى نائبا لأنه اعترف بأخطائه، لكن في مواجهة الدعوات التي تطالب بطرده من الحزب وإجراء تحقيق داخلي، تتزايد الضغوط على جونسون لاتخاذ إجراءات أكثر حزما.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. استقالا الاثنين لاسباب،ان الاول لا يستطيع تدبير الوزارة بضمير حي ، و الثاني غياب الوضوح و الرؤية الصحيحة للحكومة و عدم تلبية انتظارات المواطنين، هكذا يجب ان يكون العمل السياسي الحقيقي ،ان تتوفر الأرضية الصلبة لهذا العمل ،يجب ان تكون لك الجرأة ايها السياسي لقول ذلك ،و ترك المجال لمن يستحق و يرى نفسه انه قادر على توفير هذه الأرضية ،و التضحية ببعض الاولويات من اجل خدمة السياسة.لان نبل السياسة ان صح التعبير ،ينبع من وجود ضمير حي و قناعة ،ان تحمل المسؤولية السياسية رهينة بخدمة الوطن و المواطن،و ليس انتهاز الفرصة لخدمة مآرب شخصية عبر استعمال اساليب دنيءة في الوصول اليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق