كان مقررا بسبب “لهيب المحروقات “.. موزعو قنينات الغاز يعلقون اضرابهم بالمغرب

هبة بريس - الرباط

قررت الجمعية المهنية لمستودعي وموزعي الغاز السائل بالجملة بالمغرب، تعليق الاضراب الذي كان مقررا نهاية الشهر الجاري بالتوقف عن توزيع قنينات الغاز على الصعيد الوطني، يومي 29 و30 يونيو الجاري، إلى وقت لاحق.

وأكدت الجمعية في بلاغ لها، أن هذا القرار جاء لمواصلة الحوار مع الإدارات المعنية لإيجاد حلول واقعية وآنية للمشاكل التي يتخبط فيها هذا القطاع الحيوي، مشيرة الى ان اللقاء الأخير الذي جمع الكاتب العام والمسؤولين عن قطاع التموين بوزارة الداخلية وبحضور ممثلين عن وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ووزارة الاقتصاد والمالية، بين لهم حسن النية والاهتمام الجاد لحل هذا الملف، ما جعلهم يقررون تأجيل هذا القرار الاحتجاجي.

وكانت الجمعية قد اتّخذت هذا قرار التوقف عن توزيع قنيتات الغاز أمام انعدام الحلول للمشاكل التي يعرفها القطاع، والتي قد تؤدي بالمهنيين إلى الإفلاس، في ظل عدم التوصل إلى حلول آنية من طرف الجهات المعنية بحسب بلاغ سابق.

وأوضحت أن الزيادات المهولة والرهيبة التي عرفتها المواد الطاقية بالمغرب مؤخرا، وخاصة مادة الغازوال، دون نسيان الزيادات الأخرى التي تهم تحرك القطاع من قطاع الغيار والعجلات المطاطية وغيرها من التحملات، صارت تثقل كاهل الموزعين، خاصة أن ثمن الغاز مقنن.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. تعليق الاضراب معناه ان الدولة تحاصر الجميع و ترهبهم حتى لا يقونوا بواجبهم القانوني كالحق بالاضراب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق