مدريد: مسرحية “مشا ما جا” تجمع مغاربة إسبانيا في عرضين ساخرين

هبة بريس _ يسير الإيحيائي _

بدعم من وزارة الجالية نظمت الفرقة المسرحية ” المسار” عرضين ساخرين لفائدة ابناء الجالية المغربية المقيمة بمدريد بمشاركة ألمع نجوم المسرح الذين أغنو الساحة الفنية المغربية بعروض مسرحية أبت ان يطالها النسيان بعد عقود من الزمن.
وشهدت قاعات المسارح التي لعبت فوق خشباتها أطوار المسرحية إقبالا مكثفا لأبناء الجالية المغربية التواقة إلى معانقة الفنانين المغاربة على أرض المهجر سيما بعد التوقف الإستثنائي لمثل هذه الأنشطة بسبب وباء “كورونا” الذي أجل مواعيد عروض مبرمجة منذ 2019 .
وفي إلتفاتة إنسانية تحسب لفرقة “المسار” كان للقاصرين المغاربة بالمركز الثقافي (إلسيتيو دي ميريكرييو) بمدريد موعد مع نفس العرض المسرحي الساخر ، إذ أدخلت الفرقة الفنية فرحة وابتهاجا غير مسبوق في صفوف هؤلاء القاصرين الذين إستمتعوا طيلة مدة العرض بمشاهد فنية مضحكة عادت بذاكرتهم إلى دفئ الوطن رغم الحدود وبعد المسافات.
وعبر جميع الفنانين المغاربة المشاركين في هذه الجولة لميكروفون “هبة بريس” عن سعادتهم بهذا اللقاء، مجددين الشكر والثناء على وزارة الجالية التي وضعت إستراتيجية جديدة للتواصل مع الجمهور المغربي أينما حل وارتحل.
وأبت الفنانة القديرة “سعاد الوزاني” إلا ان تكون حاضرة بدورها كضيفة شرف خلال هذه الجولة التي تمت بتنسيق مع فعاليات جمعوية بالعاصمة مدريد، ويتعلق الأمر ب”جمعية أبناء العرائش بالمهجر _ مدريد _ ) ويشرف على تسييرها كل من السيد “عبد الإله بنصار” والسيدة “خديجة الشاوي” إضافة إلى جمعية “أليغريا بسان سيباستيان دي لوس رييس” وتشرف عليها السيدة “عائشة”.
تبقى الإشارة أن فرقة “المسار” قدمت عرضا مميزا نال إعجاب ابناء الجالية المغربية بمدريد ولقي حماسا كبيرا عبروا عليه بتصفيقاتهم المتواصلة طيلة مدة العرض، ما أجبر أبطال الخشبة على التوقف في مناسبات كثيرة إلى حين عودة الهدوء إلى القاعة

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق