جسم غامض يحير ساكنة شمال المغرب ..شهب أم نيازك ؟

هبة بريس – مكتب طنجة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي ، في ساعات متأخرة من ليلة الاثنين ، مقاطع فيديو توثق لاجسام”غامضة” وهي تنير سماء عدد من مدن شمال المملكة وسط تساؤل حول ماهيتها .

وأظهرة لقطات مصورة من طرف مواطنين، مايبدو أنها نيازك احترقت بعد مرورها بالغلاف الجوي للارض ، في مدن طنجة وتطوان وشفشاون،كما وثقت نفس المشاهد في مدينة سبتة المحتلة والجنوب الاسباني .

وتمثل هذه القطع (نيازك) كنوزا فريدة بالنسبة لـ”صائدي النيازك”، الذين سيشدون رحالهم نحو مدن شمال المملكة للبحث عن صيد ثمين جادت به السماء، قبل بيعه لأحد معاهد البحوث أو المتاحف العالمية مقابل مبالغ قد تصل إلى عشرات آلاف الدولارات.

ويعيش عدد من السكان المحليين في جنوب المملكة على تجارة النيازك، حيث تتباين أسعار الحجر النيزكي الوافد من الفضاء تبعا لمكوناته ونوعيته، ويتراوح عموما بين 500 وألف دولار للغرام الواحد.

مقالات ذات صلة

‫19 تعليقات

  1. الاحجار الفضائية لها دور مهم في معرف الحياة خارج الارض وستمكن من معرفة هل هناك حيوانات او نباتات او حياة اخرى او هواء او ماء …

  2. النيازك هم كبار المحتكرين لتفقر الشعب وتجويعه وارتفاع اسعار كل المواد .لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..

  3. ربما سقوط نجم من النجوم بقوله تعالى:وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَىٰ (1) مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ. صدق قوله تعالى…

  4. النيازيك التي سقطت في الراشدية حيث تم حضر تجوال بها. مؤشر على أن الدولة تبحث لاقتناء هذه الاحجار الكريمة وبيعها في الاسواق العالمية..

  5. “وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُومًا لِّلشَّيَاطِينِ ۖ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى