رئيسة الوزراء الفرنسية: نتائج الانتخابات البرلمانية “خطر على البلاد”

هبة بريس - وكالات

علقت رئيسة الوزراء الفرنسية، إليزابيث بورن، على الانتخابات البرلمانية التي أجريت الأحد، وأدت إلى فشل منح الغالبية لأي حزب في البرلمان.

وقالت بورن إن “نتائج الانتخابات البرلمانية التي أجريت الأحد وفشلت في منح الغالبية لأي حزب تشكل خطرا على البلاد، متعهدة أن يسعى حزب الرئيس إيمانويل ماكرون لبناء تحالفات على الفور.

وأكدت في تصريح لها أن “هذا الوضع يشكل خطرا على البلاد، بالنظر إلى التحديات التي علينا مواجهتها”، مضيفة: “سوف نعمل اعتبارا من الغد على بناء غالبية” قادرة على العمل.

وخسر تحالف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون غالبيته في البرلمان، أمس الأحد، بحصوله على 245 مقعدا في المجلس المؤلف من 577 مقعدا في ختام الدورة الثانية للانتخابات التشريعية، وفقا لوزارة الداخلية فجر الاثنين.

فيما فاز تحالف اليسار، الذي يقوده زعيم حزب “فرنسا الأبية” جان لوك ميلانشون، بـ135 مقعدا، وحصل تحالف اليمين بقيادة مرشحة حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف، مارين لوبان بـ89 مقعدا، وفقا لوزارة الداخلية الفرنسية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق