يستحق الإعدام”..رئيس مجلس الدوما يعلق على قضية إبراهيم سعدون

قال رئيس مجلس الدوما الروسي، فياتشيسلاف فولودين، اليوم الخميس إن المغربي إبراهيم سعدون والبريطانيين، المحكوم عليهم بالإعدام في جمهورية دونيتسك الانفصالية الواقعة شرق أوكرانيا والموالية لموسكو “يستحقون” الموت.

وزعم فياتشيسلاف فولودين، رئيس مجلس الدوما، إن “عقوبة الإعدام هي العقوبة التي يستحقها هؤلاء الفاشيون”، مستخدما المصطلحات التي استخدمها الرئيس فلاديمير بوتين لتبرير غزو روسيا لأوكرانيا.

وبحسب صحيفة “موسكو تايمز“، فقد تحدث فولودين بعد أسبوع من حكم جمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة من جانب واحد بالإعدام على بريطانيين اثنين والمغربي إبراهيم سعدون، بتهمة القتال بجانب القوات الأوكرانية.

وكانت محكمة دونيتسك قد قضت بإعدام إبراهيم سعدون والبريطانيين أيدن أسلين وشون بينر يوم الخميس الماضي، باعتبارهما “مرتزقة” وليسوا جنودا أوكرانيين نظاميين تنسحب عليه القوانين المتعلقة بأسرى الحرب، لكن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة قال إن محاكمة الشبان الثلاثة ترقى إلى مستوى جرائم حرب، في حين قالت لندن إن الأمر يتعلق بـ”حكم زائف لا شرعية له على الإطلاق”

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى