في اسبوع .. مخالفات السير تضخ في ميزانية الدولة أكثر من ب 7 ملايين‏ درهم

هبة بريس _ الرباط

لقي 18 شخصا مصرعهم، وأصيب 2333 آخرون بجروح، إصابات 89 منهم بليغة، في 1760 حادثة سير داخل المناطق ‏الحضرية، خلال الأسبوع الممتد من 16 إلى 22 ماي 2022.

وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع ‏هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، والسرعة المفرطة، وعدم انتباه الراجلين، وعدم احترام حق الأسبقية، و تغيير الاتجاه بدون إشارة، وعدم ترك مسافة الأمان، وعدم التحكم، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة قف، وتغيير الاتجاه غير ‏المسموح به، والسير في يسار الطريق، والسياقة في حالة سكر، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والتجاوز المعيب والسير في الاتجاه الممنوع.

وبخصوص عمليات المراقبة والزجر في ميدان السير والجولان، أفاد البلاغ بأن ‏مصالح الأمن تمكنت من تسجيل 40 ألفا و365 مخالفة، وإنجاز 7346 محضرا أحيلت ‏على النيابة العامة، واستخلاص 33 ألفا و019 غرامة صلحية. ‏

وأشار المصدر ذاته إلى أن المبلغ المتحصل عليه من هذه المخالفات بلغ 7 ملايين ‏و084 ألفا و475 درهما، فيما بلغ عدد العربات الموضوعة بالمحجز البلدي 4467 عربة، وعدد الوثائق المسحوبة 7346 وثيقة، وعدد المركبات التي خضعت للتوقيف 270 مركبة

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. الخطر كل الخطر لما تصبح الطريق مصدر دخل للخزينة … مغرب العجائب … الخزينة يجب ان تحتفل بالمخالفين و تدعم زيادة المخالفين

  2. صحيح أن مخالفة لإحدى بنود مدونة السير تلزم المخالف اداء جزاء وغرامة.لكن هل من حقي أن أتساءل عن بعض الاختلالات ؟
    – ان ضعف هندسة المسالك الطرقية التي أنجزت ولم تؤخذ بعين الاعتبار ضغط الكثافة السكانية وتطور العمران أو تطور المفرط لاستعمال الدراجة النارية ( كما هو الحال بمراكش حيث الدراجة تستحوذ على 60% على السير في غياب قانون واضح رادع ) ، ساهم في تحويل المسالك الى نقط سوداء تنتج الكوارث.
    – صحيح أن الطريق تتطلب استثمارات كبيرة وبرمجة مصاريف لميزانية الجماعة لكن يبقى القانون ملزما حين تقع وسط طريق بها إشارات مرور منعدمة ( صياغة تاكلت، حفر وهندسة إنجاز المسالك هي الطرف الرئيسي في الحادثة ).
    – صحيح أن السرعة مصدر الكوارث ولكن هل يمكن أن نتصور قطعة طرقية بها 5 سيارات + 8 دراجات لكل m2 واحد مع استحالة مسافة أمان الا تحدث حادثة.
    – الطرق هي ايضا مصدر لحوادث السير لكونها أنجزت بمواصفات وشروط تقنية لم تساير وضعيات السير على مدى حقب زمنية…وشكرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق