ما سر انسحاب عبد اللطيف وهبي من لقاء نسوي بطنجة ؟

هبة بريس – مكتب طنجة

تسببت مغادرة الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي ، لقاعة الاجتماع التي احتضنت اللقاء النسوي الجهوي ، اليوم السبت 21 ماي بمدينة طنجة ، (تسببت) في غضب واحتجاج نساء من الحضور واعلان انسحابهن قبل عودتهن للقاء بعد تدخل من طرف قيادات حزبية جهوية .

مصادر “هبة بريس ” أكدت أن الوزير عبد اللطيف وهبي حضر الى اللقاء التواصلي النسائي الذي نظمته الأمانة العامة الجهوية للحزب بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، تحت شعار: “تنظيم جهوي قوي من أجل التمكين السياسي للمرأة وإعداد نخب المستقبل ” ، قبل أن يقرر مغادرة القاعة لارتباطه بمواعيد عمل واجتماعات ، الأمر الذي اعتبرته نساء حاضرات بمثابة إهانة لهن ليقررن بدورهن الانسحاب كخطوة احتجاحية .

واستدركت قيادات جهوية بالحزب ، الموقف بعد تقديم اعتذار للنساء الحاضرات خاصة القادمات من عمالة المضيق- الفنيدق ، حيث تم استئناف اللقاء الجهوي على وقع “غضب الباميات” الحاضرات من خطوة وهبي وقراره الانسحاب من اللقاء .

ويندرج هذا اللقاء في إطار سلسلة اللقاء التواصلية الجهوية التي دعت إليها اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني لمنظمة نساء حزب الأصالة والمعاصرة، بهدف الإعداد للمؤتمر الوطني لمنظمة نساء الحزب.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. تاهوما على سبة الاحساس بالنقص لي كيخلي الانسان يفسر أي حاجة على انها اهانة

  2. لا يفلح قوم ولوا امورهم إلى إمرأة، المرأة مكانها البيت و تربية الاطفال والاهتمام بالزوج اما امور التسيير فللرجل هدا ماجاء في الإسلام ومن يعترض فليدهب يراجع السلف الصالح.

  3. قبل الحضور الى المؤتمر وجب عليه الغاء المواعيد واللقاءات هذا ليس مبرر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق