السعودية اقترحت خارطة طريق للمصالحة بين الجزائر والمغرب

هبة بريس

كشفت مجلة “مغرب إنتيليجينس”، أن السعودية اقترحت خارطة طريق تهدف إلى المصالحة بين الجزائر والمغرب.

وفي تقرير لها، قالت مجلة “مغرب إنتليجنس” إن “وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، التقى يوم الخميس الماضي، بالعديد من القادة الجزائريين، وعلى رأسهم الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، وخصص الأخير لضيفه السعودي جمهورا خاصا ليناقش معه العديد من القضايا التي تهم العالم العربي”.

وذكرت المجلة أن وزير الخارجية السعودي، التقى في قصر المرادية الرئاسي تبون، بحضور وزير الخارجية رمطان لعمامرة، ومدير ديوان رئاسة الجمهورية، عبد العزيز خلاف وسفير الجزائر لدى الرياض، محمد علي بوغازي”

وأشارت “مغرب إنتليجنس”، وفقا لمصادر، إلى أن “العلاقات المعقدة والعاصفة مع الجار المغربي كانت في قلب هذه المناقشات، مؤكدة أن “رئيس الدبلوماسية السعودية اقترح رسميا خارطة طريق تهدف إلى المصالحة بين الجزائر والمغرب، من خلال السماح بإعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الجارين المغاربيين”.

وكشفت المجلة أن “خارطة الطريق هذه تركز بشكل أساسي على تدابير خفض التصعيد والحوار تحت رعاية الرياض، وتتمثل الإجراءات المهدئة التي تصورتها المملكة العربية السعودية واقترحتها في تشجيع قادة البلدين على نبذ جميع أشكال الاستفزاز اللفظي والعدوان الدبلوماسي أو الإعلامي، وهي أيضا مسألة في خارطة الطريق هذه لتشكيل لجنة مناقشة ثنائية حول القضايا التي تزعج”.

ولفت التقرير إلى أن “رئيس الدبلوماسية السعودية (فيصل بن فرحان)، لعب دور عالم النفس في محاولة لطمأنة القادة الخائفين والحساسين للغاية من عدد من الأمور”.

ما رأيك؟
المجموع 36 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫29 تعليقات

  1. عـندمـا تصـيـر الجـزائــر دولـة معترف بهـا دولـة مدنيـــة ، حينـئـذ نبـادر الـى إصـلاح ذات البـيــن ونتجـه إلى المصالحة بين الجزائر والمغرب.
    ونشـيـر الى أن “العلاقـات المعقـدة والعاصفـة مع الجـار الجـزائـري كانت في قلب مناقشـات، وكنـا نقتـرح رسميا خارطة طريق تهـدف إلى المصالحة بين الجزائر والمغـرب، من خلال السماح بإعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلديـن الجـارين المغاربيـين ، ولكـن الطغمـة العسكـرية لا تـريـد المصـالحـة والعلاقـات مع المغـرب لأنـه مملـكـة ، والله يـعلم وأنـهم لا يعـلمـون…

  2. اي تقارب مع دولة النفاق والشقاق الشرقية يجب أن يكون بعد استفتاء الشعب المغربي الذي يرفض اي علاقة مع هذه الدولة العدوة…

  3. لسنا في حاجة الى المصالحة مع دولة تحكمها طغمة من العسكريين الأغبياء والأميين والذين همهم الوحيد هو نهب خيرات الشعب الجزاءىري الشقيق والاستحواذ أموال الغاز والبترول وإفقار الشعب الجزاءىري المغلوب على أمره فمن يمكنه ان يتيق في طغمة فاشية من العسكر الأغبياء والذين ليست لهم لا أخلاق ولا مباديء هم مجرد ابناء السفاح وعليه فاننا نرفض رفضا تاما المصالحة مع هذا النوع حت لا تلطخ أخلاق مملكتنا بأخلاقهم بل اكتر من دلك مادا سنستفيد من دولة يقضي أفراد شعبها وقتهم يوميا في طوابير بحتا عن نصف لتر من الحليب أو نصف كيلو غرام من الطحين لابناءىه

  4. غالب الدول المحكومة بالعسكر أسلوبها ديكتاتوري يخضع للإملاءات الإستعمارية والجزائر كذالك ؛
    بالنسبة للمغرب لا خير له في أي مناقشة مع من هو عديم التقة و لا يوفي الوعود و ليست له أخلاق الجوار …

  5. في حقيقة الأمر أن هاته القطيعة بين البلدين تسبب خسارة البلدين في وقت تحتم علينا الظروف الدولة التكاتل وليس التشرذم والتفرقة

  6. السؤال المطروح هل تلتزم جارة السوء بهذه الخارطة السعودية؟.هي الدولة الوحيدة المارقة في العالم العربي.لا لكوريا الشرقية.

  7. des respensables doivent apprendre à determiner les causes origines des conflits pour trouver la solution.maintenant si une partie souleve des fitulités pour insulter ou s’acaparer du bien d’autrui , ca veut qu ‘il cherche la bagarre.

  8. شكرا للملكة السعودية الشقيقة على الدور التي قامت به إتجاه المصالحة بين المملكة المغربية وجارتها الجزائر
    اخبركم سيدي وزير الخارجية السعودي المحترم أن كل ما في الأمر أن حكام الشعب الجزائري يستغلون تروات بلادهم فيما لا ينفع شعبهم المحتاج لتلك التروات أكتر من أي وقت مضى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق