حجم التبادل التجاري بين روسيا والمغرب ينمو بنسبة 50٪ بداية 2022

هبة بريس

قال ممثل روسيا التجاري في المغرب أرتيم تسينامدزغفريشفيلي، اليوم، إن حجم التبادل التجاري بين روسيا والمملكة زاد في الفترة من يناير إلى فبراير 2022 بنحو 50٪.

وذكر الممثل التجاري، أن المملكة المغربية تبقى الشريك التجاري الثالث لروسيا الاتحادية بين دول القارة الإفريقية بعد مصر والجزائر.

وأضاف: “يستمر التصدير من روسيا إلى المغرب في زيادة وتيرته الإيجابية. في الفترة من يناير إلى فبراير، تم تسجيل زيادة بنسبة 53 ٪. ويرجع ذلك أساسا إلى زيادة المعروض من منتجات اللحوم الروسية، والأمونيا، والفحم، وكذلك بدء توريد المنتجات شبه المصنعة الروسية من الحديد أو الفولاذ غير المسبوك. كما زادت الواردات من المغرب بنسبة 36٪، ويرجع ذلك أساسا إلى نمو صادرات الحمضيات المغربية (بنسبة 52٪). بشكل عام، ارتفع حجم التبادل التجاري الروسي- المغربي في الفترة من يناير إلى فبراير بنحو 50٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي”.

ونوه الممثل التجاري، بأن شركات تصدير الحبوب الروسية تنشط تقليديا في الاتجاه المغربي، والمغرب، بدوره، من بين الدول الرائدة في استيراد القمح، لذلك يعتقد أن يزداد طلب الطلب المغربي على الحبوب الروسية.

وقال الممثل التجاري: “استورد المغرب الحبوب الروسية بقيمة – 75 مليون دولار في عام 2017 ، وفي عام 2018 – 103 مليون دولار ، في عام 2019 – 102 مليون دولار ، في عام 2020 – 94 مليون دولار ، في عام 2021 – 49 مليون دولار”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق