ايت الطالب : المستشفى الجديد “ابن سينا” يأتي لتقوية العرض الصحي

أكد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، على هامش إطلاق صاحب الجلالة الملك محمد السادس أشغال بناء المستشفى الجديد “ابن سينا”، أن هذه المعلمة الجديدة تأتي لتقوية العرض الصحي على المستويين الترابي والوطني، وحتى القاري.

وأشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس بالرباط، على إطلاق أشغال بناء المستشفى الجديد “ابن سينا”، الذي يمثل مشروعا ذي نزعة مستقبلية يروم تقوية العرض الصحي بالمملكة بطاقة استيعابية تفوق ألف سرير.

وأوضح السيد آيت الطالب، في تصريح للصحافة، أن هذا المستشفى الجديد، الذي سيكون الأطول على صعيد القارة الإفريقية بارتفاع يصل إلى 150 مترا، يتكون من طابق أرضي و33 طابقا (مع طابقين سفليين).

وأضاف الوزير أنه سيشتمل على بناية مخصصة لتقديم الاستشفاءات على مستوى البرج، وبنايات تضم فضاءات تقنية مكونة من ست طوابق، فضلا عن بناية موجهة خصيصا لأمراض القلب والشرايين مكونة من 10 طوابق ستشمل كافة أوجه التكفل بأمراض القلب والشرايين سواء لدى البالغين أو الأطفال.

وأبرز أن “هذا المشروع، الذي يستجيب للمعايير البيئية والمناخية وتلك الخاصة بالتنمية المستدامة، جاء ليعوض البناية القديمة التي أصبحت متهالكة ومكلفة ماديا”.

وأشار الوزير إلى أن هذا المشروع، الذي سيتطلب غلافا ماليا يتجاوز ستة ملايير درهم، ستمتد عملية إنجازه على مدى أربع سنوات.

وستنضاف هذه المعلمة الاستشفائية المستقبلية، التي تستجيب للمعايير الدولية، إلى عدد كبير من الأوراش التنموية التي أطلقها جلالة الملك على مستوى الرباط، مدينة الأنوار وعاصمة المغرب للثقافة، والرامية إلى تقوية إشعاعها وجاذبتها الدولية

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. تقوية العرض الصحي فقط في محور الدار البيضاء سطات و للرباط القنيطرة . و ماذا عن باقي المدن و الجهات التي لا تتوفر على سكانير و لا أي شيئ .

  2. un hopital performant doit etre capable de de detecter maladie et la traiter et de traiter defaillance corporells.
    avec des pavillons à fonctionnement internes et privé s d’ analyse , radios(avec radio mobiles trainable pour application en chambre malades ou sur place pour cas capables de se deplacer) , reeducation , et urgences si c le cas.l’hebergement à proximité avec superettes, pharmacie
    ,….pour etrangers.

  3. و متى يتم افتتاح المستشفى الجامعي لطنجة ؟!
    لربما حسب ما يتداول في المدينة يحتاج إلى اعادة صياغته و صيانته رغم انه لم يفتتح؟!

  4. الله اسخر لكن نحن في حاجة إلى العنصر البشري داخل هذه البنايات المواطن البسيط في حاجة إلى مستشفى القرب لكن مجهز ومن دون أصحاب البدلة الزرقاء الذين اصبحو يلعبون ب جميع الادوار الأمن الطبيب الممرض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى