موقع فرنسي: أنبوب الغاز المغربي ـ النيجيري مصدر قلق للجزائر

قال موقع “موند أفريك” أقنع نيجيريا، التي تمتلك احتياطيات ضخمة من الغاز والأولى في إفريقيا والسابعة عالميا، بأنه هو الشريك الأكثر موثوقية، لمد أنبوب غز ضخم يوصل الغاز النيجري إلى أوروبا.

وأوضاف الموقع أن القادة النيجيريين تغريهم المزايا التي وعد بها خط أنابيب الغاز النيجيري- المغربي، والذي يربط عملاق غرب إفريقيا بالمغرب على الساحل، ويربط ما مجموعه 11 دولة في المنطقة.

ويمثل هذا المشروع العملاق خطرا كبيرا على مصالح الجزائر التي تبيغ غازها إلى أوروبا عبر أنابيب تعبر البحر الأبيض المتوسط إلى إيطاليا واسبانيا.

وقبل هذا الموقع الفرنسي قال موقع ” “نفط إي غاز” الروسي أن هناك العديد من الأطراف التي ترغب في الاستثمار في هذا مشروع خط أنابيب الغاز نيجيريا- المغرب، مشيرا إلى أن روسيا هي أيضا ترغب في الاستثمار في هذا المشروع الذي دخل مرحلتي الدراسة والتمويل.

وأشار الموقع الذي ينشر معلومات وتحليلات حول أسواق الوقود والطاقة، إلى أطروحتين، أطروحة أغونليسي، المستشار الإعلامي للرئيس النيجيري، التي تفيد تعاون المغرب ونيجيريا لبناء أطول خط أنابيب تحت الماء في العالم على امتداد 5660 كيلومتر، والذي يعتبر ثاني أطول خط في العالم، الذي سينقل الغاز من نيجيريا إلى المغرب وأوربا عبر 11 دولة في غرب إفريقيا.

وفقا لأطروحة سيلفا، وزير النفط النيجيري، سوف يصبح المشروع امتدادا لخط أنابيب الغاز في غرب إفريقيا، والذي يتم من خلاله توريد الغاز من نيجيريا إلى غانا، عبر قاع خليج غينيا في المحيط الأطلسي، وأشار سيلفا إلى إرادة حقيقية في مواصلة خط أنابيب الغاز هذا على طول الطريق إلى المغرب على طول الساحل.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. الجزائر أصلا دخلت على هدا المشروع خدعة ومكر وكذب لابطاله وتعطيل انحازه لكن لما ظهر التعاون المغربي النيجيري في الاول لم تصدق الجزائر مدى جدية الطرفين والآن تتضح جدية الاستمرار فى انجازه ستصاب العصابة الجزائرية بالسعار ويعلم الله اي تهور وعدوان ستقوم به الأفارقة فطنو في الآونة الأخيرة لحقيقة تواجد دولة الجزائر التي تقول ما لا تفعل

  2. مجرد تساؤل
    لو خيروك، ماذا تختار!؟
    1- خط نيجيريا- الجزائر:
    يقطع دولة واحدة وهي النيجر. مما يعني نفقات الإنجاز أقل، وحقوق العبور أقل واستهلاك للغاز من دولة العبور(دولة واحدة) أقل.
    مسار الأنبوب سيقطع 4128 كلم وسيجد منشأءات نقل جاهزة ما عدا في دولة العبور (النيجر).
    نقل موقع “الطاقة” عن سفير نيجيريا في الجزائر محمد مبدول قوله:
    “أن مشروع أنبوب الغاز الجزائري- النيجيري، يسير بسرعة كبيرة خلال الآونة الأخيرة، وأن البلدين نجحا في مدّ الأنابيب إلى حدود النيجر، وأوضح أن كلفة المشروع كانت باهظة، ووصلت 10 مليار دولار.”
    2- خط نيجيريا المغرب:
    يقطع 12 دولة (بنين وتوغو وغانا وساحل العاج وليبيريا وسيراليون وغينيا بيساو وغامبيا والسنغال وموريتانيا والصحراء الغربية) مما يعني نفقات أنجاز أكثر ونفقات حقوق العبور أكثر وأستلاك للغاز من دول العبور (12 دولة) أكثر.
    مسار الأنبوب سيقطع 5660 كلم (زيادة 1532 كلم) ويتطلب أنجاز منشأءات في كل دول العبور ( 12 دولة).
    خط المغرب نيجيريا المغرب لن يكون جاهزا قبل 25 سنة وسيكلف 25 مليار دولار.
    كما سيصتطدم هذا الخط بمشكل الصحراء الذي يعتبرها القانون والشرعية الدوليين إقليما مميزا ومنفصلا عن المغرب.
    بالإستعانه بمحرك غوغل للإطلاع على مسار الأنبوبين، ستختار أنجع خط، وما عداه فهو مجرد إستراتيجية إلهاء.

  3. واش انت مريض عقليا ؟ منطق التجارة يقول للبحث عن الربح يجب فتح اسواق متعددة .فكر جيدا اذا كان لديك مخ سليم . هل المحركات التي توجد بهذه الدول تشتغل بالماء والمحركات الاروبية تشتغل بالغاز ثم ما هي النيجر التي لا تتوفر علئ 1000 كيلومتر من الطريق المعبدة . انهض من سباتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى