السبب إداري… مشيعون يضطرون إلى إعادة ميت على نعش من المقبرة إلى البيت بالفقيه بن صالح

هبة بريس _ الرباط

لم تستطع عائلة بالفقيه بن صالح دفن رجل في واقعة وصفت بالسابقة واثارت نقاشا اعاد ظاهرة ” المعارف والزبونية “الى الواجهة .

وفي التفاصيل _ حسب المتداول على منصات التواصل الإجتماعي _ فقد تم رفض الترخيص لدفن رجل ميت باحدى مقابر مدينة الفقيه بن صالح زوال الجمعة المنصرم حيث تم القيام بإجراءات الغسل والتكفين بعدما تسلمت عائلة المتوفي تقريرا عن الوفاة،

وتوجهت عائلة الميت إلى المقبرة من أجل دفنه عصر نفس اليوم، لكنهم اصطدموا برفض السماح لهم بإدخاله دون حصولهم على ترخيص من السلطات بالفقيه بن صالح.

ويضيف المصدر ذاته، أن أسرة الميت توجهت نحو المصلحة المختصة بالجماعة لكنهم تفاجئوا بغياب المسؤول عن تسليم رخص الدفن، وأخبروهم أن عليهم العودة صباح الغد، مما جعلهم يحملون الميت من جديد ويعيدونه من المقبرة على متن نعشه إلى منزله، ويبيت ليلة أخرى، حيث تم دفنه السبت بعد حصولهم على الترخيص.

ومن المنتظر ان يتم اصدار توضيح في الموضوع من الجهات المعنية على اعتبار ان الواقعة اتخدت ابعادا من القيل والقال و تسلسلت بخصوصها الرويات .

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
16

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. حسب القانون والمسطرة المعروفة عند جميع المواطنين في جميع انحاء المغرب،لا يتم التوجه بالميت لدفنه الا بعد الحصول على رخصة الدفن.والا سوف يصبح التسيب في دفن الاموات ايا كانت اسباب وفاتهم حتى الجرائم.هناك ظهير شريف ينظم دفن و استخراج الجثث و هو المعمول به و الكل يعرفه و يعمل به.

  2. مهزلة والله المداومة بمصلحة تراخيص الدفن موجودة في كل ايام الاسبوع ولكن الموظف المداوم هو الذي ليس بموجود “سالت بالدارجة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق