إنتخاب ” الخلفي” كاتبا عاما لنقابة الاتحاد الوطني للشغالين

ع اللطيف بركة : هبة بريس

انتخب يوم أمس الأحد 27 مارس الجاري ، عبد العالي الخلفي، كاتبا عاما لنقابة الاتحاد الوطني للشغالين، إطار جديد سيعزز المشهد النقابي المغربي .

واختار المؤسسون في سابقة من نوعها، إختيار مدينة أولاد التايمة إقليم تارودانت، على عكس ما جرت عليه العادة من تأسيس المركزيات النقابية على مستوى العاصمة الرباط، من أجل ميلاذ هذا الإطار النقابي الذي يعول عليه تعزيز المشهد النقابي في زمن تراجع الثقة فيما هو موجود الان بالساحة.

وحصل الخلفي على إجماع أصوات المؤتمرين، فيما حصل منافسه ” أحمد أيت واكريم” على 8 أصوات، في جو ديمقراطي.

وتميز المؤتمر التأسيسي بالتنظيم المحكم وحضور عدد كبير من المناضلات والمناضلين من مختلف ربوع المملكة، يمثلون مختلف القطاعات منها العام والخاص، بالإضافة إلى عدد من الفعاليات النقابية بالمغرب، وممثلي السلطة المحلية ورؤساء بعض الجماعات الترابية وإعلاميين من مختلف المنابر.

وصادق الجمع العام التأسيسي، على القانونين الاساسي والداخلي للنقابة، كما تم إنتخاب الإطار الاداري “العربي بن الصغير ” نائبا للكاتب العام، مع انتخاب اعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني.

ووعد عبد العالي الخلفي دو تجربة 26 سنة من العمل النقابي، أن يعمل بكل جهد وتفاني، من أجل تعزيز مكانة الإطار الجديد ” الاتحاد الوطني للشغالين” في المشهد النقابي المغربي، مؤكدا أن الدفاع على الطبقة الشغيلة وحقوقها من الاولويات، والدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة.

من جهته، دعا الكاتب العام المنتخب على رأس نقابة الاتحاد الوطني للشغالين ، إلى ضرورة تغيير نمط العمل النقابي حفاظا على حقوق و كرامة الطبقة العاملة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق