الأحرار يجمد الحالة التنظيمية للبرلماني رشيد الفايق المعتقل بسجن بوركايز

هبة بريس- فاس

قالت التنسيقية الجهوية لحزب التجمع الوطني للاحرار بفاس مكناس، إنها تتابع عن كثب تطورات قضية البرلماني ورئيس جماعة ولاد الطيب، المنتمي لحزب الحمامة، منذ توقيفه من طرف الفرقة الجهوية لجرائم الأموال بفاس الأربعاء المنصرم، إلى اليوم تاريخ إصدار أول بيان حزبي في القضية.

وأضاف بيان لتنسيقية الاحرار ، أن التنسيقية الجهوية لحزب الأحرار بفاس مكناس تعتبر القضية بمبدأ قرينة البراءة مرتكزا كونيا في مختلف القضايا المعروضة أمام القضاء، ومن منطق تقديرها للقضاء الوطني النزيه كسلطة مستقلة لا يجب التأثير عليها.

وعليه يوضح البيان ذاته، فقد قررت التنسيقية الجهوية احتياطيا تجميد الوضعية التنظيمية للمتابعين إلى حين صدور أحكام قضائية في الموضوع وترتيب أثارها القانونية، ومن جهة أخرى تشدد التنسيقية الجهوية، على ضرورة عدم استباق ما ستقرره محكمة الإستئناف بفاس في القضية.

وتدعو تنسيقية الحزب أن تأخذ القضية مسارها الطبيعي بكل شفافية المعهودة من الجهات الأمنية والقضائية، وعلى غرار كل القضايا الشبيهة بغض النظر عن هوية وصفات المعنيين بها، بمبدأ أن القانون فوق الجميع

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق