سفير فلندا يدرك الخطأ ويعلن اعتذاره للمغرب

لم يتأخر بيكا هيفوين، سفير فنلندا بالمغرب في اعلان اعتذاره بعدما انتقد فيها عدم مشاركة المغرب للمرة الثانية في قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة ضد روسيا.

وقال سفير فلندا في تدوينة له: “أعتذر عن تغريدة الأمس، كان هناك سوء فهم، أكرر احترامي لسيادة المغرب”؛ “علاقاتنا الثنائية لها أسس صلبة وستبقى جيدة”.

والبين ان سفير فنلندا أدرك الخطأ الذي وقع فيه بتدخله في شؤون المغرب؛ الداخلية وهو ما يخالف الأعراف الدبلوماسية، إذ سارع إلى حذف التغريدة من حسابه الرسمي قبل أن يعتذر عنها اليوم

وخلال تصويت للجمعية العامة بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، دعمت 140 دولة مشروع القرار وامتنعت 38 عن التصويت، فيما صوتت بالرفض خمس دول، بينها روسيا وسوريا وكوريا الشمالية، في وقت غاب المغرب عن التصويت مثل المرة السابقة.
وجاء في تغريدة سفير فنلندا: “كان المغرب غائبا في

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. المغرب له سياسة جيدة والحياد يتركه محبوبا لذا العالم باكمله انها الدبلوماسية المغربيه السمحاء،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق