فوضى التنظيم بالندوة الصحفية تنذر بالأسوء في مباراة الأسود بكينشاسا

هبة بريس ـ الدار البيضاء

عقد المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، الذي يشرف على تدريب منتخب الكونغو الديمقراطية، ندوة صحفية صباح اليوم بمقر الاتحاد الكونغولي للحديث عن تفاصيل مباراة منتخبه مع المغرب.

الندوة جرت في أجواء مكهربة و طغت عليها الفوضى و سوء التنظيم و كادت تتحول لحلبة عراك بين عدد من الإعلاميين و الغرباء المنتمين للكونغو الديمقراطية و بعض الصحافيين المغاربة.

و قوبل الوفد الإعلامي المغربي بمضايقات كبيرة أثناء تغطيتهم الندوة الصحفية لمدرب الفهود الكونغولية، فضلا على منع بعضهم من ولوج القاعة التي غصت بعدد من الغرباء الكونغوليين لا علاقة لهم بالصحافة.

و خصص اتحاد الكونغو الديمقراطية قاعة صغيرة لاحتضان الندوة الصحفية لا تتسع سوى لحوالي 20 شخص، بينما سمح لأكثر من 60 شخصا بولوجها وسط فوضى عارمة و تنظيم كارثي و هو ما ينذر بحدوث الأسوء يوم المقابلة المصيرية.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الاسوأ موجود في الجامعة والمدرب ،الاسوأ في التسيير الفاشل الذي لا ينتج الافشلا ،الاسوأ هو تبذير الملاييىر من اجل لاسيء،الاسوأ هو جعل كرة القدم اولى الاولويات,الاسوأ هو ان منتخب الجامعة والمدرب لا يهمنا ،الاسوا التكبر والعجرفة نحن في افريقيا وعلينا ان نكون افارقة …..المهم الفشل يولد الفشل ،ومسؤول فاشل يعطيك الفشل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق