بنسعيد يسحب جائزة المغرب للكتاب من تسع كتاب مغاربة

هبة بريس _ الرباط

قرر وزير الشباب والثقافة، المهدي بن سعيد، سحب جائزة المغرب للكتاب من كتاب مغاربة كانوا قد حصلوا عليها مناصفة خلال دورة 2021.

ويأتي قرار المسؤول الحكومي تفاعلا مع رسالة جماعية كان قد وجهها إليه الكتاب التسع الفائزين شهر يناير الماضي بجائزة المغرب للكتاب مناصفة، طالبوه من خلالها بتمكينهم من المبلغ الكامل للجائزة لكل واحد منهم، بعد “تأويلهم للمادة 13 من المرسوم المنظم للجائزة” بحسب الوزير بنسعيد، الذي اعتبر مطلبهم “سابقة في تاريخ جائزة المغرب للكتاب التي تجاوز عمرها نصف قرن من الإشعاع المبني على استحضار جوانبها الاعتبارية ومكانتها المعنوية التي توجت بتقدير واعتزاز كبار المفكرين والمبدعين والمؤلفين المغاربة في مختلف أصناف المعرفة وأسندت مهامها الشاقة في دراسة وتقييم الأعمال المرشحة للجان تداول على رئاستها وعضويتها خيرة مثقفي المغرب”.

وأعرب المسؤول الحكومي عن بالغ أسفه لـ”اختزال كل دلالات الجائزة في قيمتها المادية”، مشدّدا على أن مبدأ المناصفة معمول به عالميا ويقوم على اقتسام مبلغ الجائزة بين الفائزين بالمناصفة.

ونبّه الوزير بنسعيد إلى أن وزارته لم تدخر جهدا في الرفع من مبلغ مكوّنات الجائزة وإضافة أصناف أخرى إليها، “لكنها بالمقابل لن تقبل المساس بالاعتبار المكفول لأول وأعرق جائزة مغربية في مجال الكتاب”

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. متى كانت القيمة للجوائز تستند على قيمتها المالية انكشف الغطاء عن
    مثقفين لا تأثير لهم على تغيير الواقع ولا يمثلون نبض المجتمع اذ اصبح همهم اللهات وراء الماديات ومستعدون لتوظيف اقلامهم لمن يدفع

  2. مناصفة الجوائز العالمية المعمول بها دوليا ؛ كما قيل في التبرير ؛ لم يسبق لها أن تعدت إثنان … وهنا لاحظنا أنها ” تناصفت “بين ستة كيف ذلك ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق