البابا فرانسيس: أوقفوا هذه المذبحة.. “مدينة العذراء” صارت شهيدة

هبة بريس _ وكالات

حث البابا فرانسيس بوقف ما وصفا بـ”المذبحة” في أوكرانيا التي تغزوها القوات الروسية منذ 24 فبراير الماضي، منددا بـ”همجية قتل الأطفال والأبرياء والمدنيين العزل”.

وبعد رسالته الأسبوعية الأحد، قال البابا في سلسلة تغريدات نشرها حسابه الرسمي على تويتر: “إزاء همجية قتل الأطفال والأبرياء والمدنيين العزل، لا توجد أسباب استراتيجية تُصدَّق: يجب فقط إيقاف العدوان المسلح غير المقبول، قبل أن يحوِّل المدن إلى مقابر”.

وأضاف “لقد أصبحت المدينة التي تحمل اسم العذراء مريم، ماريوبول مدينة شهيدة للحرب المروعة التي تعصف بأوكرانيا”.

وما زالت القوات الروسية تقصف هذه المدينة المحاصرة منذ أيام، بينما يعاني سكانها من نقص في الغذاء وهم محرومون من الماء والغاز والكهرباء والاتصالات.

ودعا البابا إلى حل القضية عبر التفاوض وإقامة ممرات انسانية فاعلة. وقال “مع الألم في قلبي، أضم صوتي إلى صوت الناس العاديين، الذين يتوسلون من أجل إنهاء الحرب. باسم الله اصغوا لصراخ المتألمين… باسم الله، أسألكم: أوقفوا هذه المذبحة!”.

وأضاف “أطلب من جميع الجماعات الأبرشية والرهبانيّة زيادة أوقات الصلاة من أجل السلام. الله هو فقط إله السلام، وليس إله الحرب، ومن يؤيد العنف يدنس اسمه”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. عليك اللعنة ايها المشرك إلى يوم الدين ان الله يمهل ولابهمل يا عقول العصافير جعلتم لله ولد مالكم كيف تحكمون ضللتم واضللتم كثيرا من الناس معكم

  2. لقد أظهر العالم أجمع بما فيه هذا البوكيمون النفاق و الازدواجية في القضايا…
    لقد كفروا بديمقراطيتهم و حقوق إنسانيتهم و بحقوق أقلياتهم…
    الكل يتباكى على أوكرانيا و لم يمت منهم في هذه المدة مقدار ما يكون في عشية في فلسطين، و يذكرون صمودهم مع دعمهم البائس لهم متناسين صمود أهلنا في فلسطين منذ أزيد من 60 سنة و العالم كله خاذل لهم.
    و لا يحق في هؤلاء الخبثاء إلا قول المثل: (الله يلعن لما يحشم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق