يقتل من يلمسه بغاز سام.. رعب في اليابان من انشقاق حجر

هبة بريس - وكالات

ذكرت تقارير صحفية في اليابان، أن صخرة معروفة بـ”حجر الشيطان” القاتل انشطر إلى نصفين، مؤخرا، فيما يسري الاعتقاد الأسطوري بأن كل شخص يقترب منها يكون مآله الموت، وهو ما جعلها تثير فضولا وتخوفا واسعين.

وبحسب صحيفة “غارديان” البريطانية، فإن الأسطورة اليابانية تقول إن هذه الصخرة البركانية احتضنت “الروح الشريرة” لشيطان على هيئة امرأة جميلة يقال إنها كانت جزءا من مؤامرة حاكها أمير حرب إقطاعي لأجل اغتيال الإمبراطور توبا الذي حكم البلد الآسيوي بين سنتي 1107 و1123.

وانشطرت الصخرة إلى نصفين من جراء هطول الأمطار، فيما يعتقد البعض في اليابان أن الموت يتربص بكل من يحاول الاقتراب من هذا الحجر “المنحوس”.

وتقع هذه الصخرة في محافظة توشيكي على مقربة من العاصمة طوكيو، وسط توقعات بأن تكون قد انشطرت خلال الأيام القليلة الماضية.

وبما أن الصخرة لها طابع بركاني، فقد نبه بعض مستخدمي المنصات الاجتماعية إلى احتوائها على غازات وصفت بالسامة.

وقال أشخاص زاروا المكان، خلال نهاية الأسبوع الماضي، إنهم فوجئوا بانشطار الصخرة التي طالما أحاطت بها الأسطورة واعتبرت بمثابة “خطر محدق”.

وأبدى بعض الزوار خوفا فعليا من الاقتراب من الصخرة، ظنا منهم أن الأذى قد يلحق بهم من جراء “الروح الشريرة” التي يقال إنها موجودة في الموقع.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق