برنامج أوراش محور دورة إستثنائية لمجلس إقليم طرفاية

هبة بريس-أشعبان لحبيب

عقد مجلس إقليم طرفاية، صباح اليوم الثلاثاء بمقر عمالة إقليم طرفاية، دورة استثنائية بتاريخ 1 مارس 2022 والتي خصصت للتداول في عدد من المشاريع التنموية وابرزها سوق الشغل وبرنامج اوراش وكذا برنامج تنمية الإقليم برسم 2022 /2027

وصادق المجلس الإقليمي لطرفاية، بالمناسبة على خمسة نقط من بينها برمجة فائض السنة المالية 2021، وتحويل اعتمادات من فصول إلى أخرى، الدراسة والمصادقة على مشروع اتفاقية شراكة بين المجلس الإقليمي طرفاية ووزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفئات تتعلق بالإدماج الاقتصادي للشباب في إطار تنفيذ برنامج اوراش عامة كبرى وصغرى ومؤقتة، الدراسة والمصادقة على برنامج تنمية طرفاية، التدارس المصادقة على تعيين ممثل المجلس الإقليمي في المجلس الإداري لوكالة الحوض المائي الساقية الحمراء وواذ الذهب، الدراسة والمصادقة على برمجات الفائض برسم السنة المالية 2021.

الدورة الإستثنائية التي حضرها عامل الإقليم ،والسلطات المحلية أعضاء المجلس وأطر المجلس الإقليمي ومدير مصالحه، والمدير الجهوي لوزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولات الصغرى والتشغيل.

وفي معرض حديثه أكد من خلالها عامل إقليم طرفاية على أهمية هذا البرنامج المبتكر الذي وضعته الحكومة، والذي يهدف إلى تحسين قابلية التشغيل وتعزيز حظوظ الإدماج المهني، وخلق مناصب شغل مباشرة.

كما طالب بالانخراط الجماعي لكل الفاعلين المعنيين من رؤساء المجالس المنتخبة الممثلين الشرعيين لساكنة الإقليم ودعا إلى تعبئة المزيد من الجهود لمواصلة تنزيل البرنامج الحكومي على مستوى إقليم طرفاية وإنجاحه.

وتابع المتحدث ذاته، خلال تقديمه عرضا مفصلا حول تطور تنفيذ البرنامج هم أوراش الإدماج المستدام التي تم إطلاقها بكل الجهات طبقا لدورية السيد رئيس الحكومة رقم 03/2022 الصادرة بتاريخ 12 يناير 2022؛ و الأوراش العامة المؤقتة التي تم إطلاقها ب 37 عمالة وإقليم من بينهم إقليم طرفاية، و موزعة على مرحلتين، على أن تتم تغطية باقي الأقاليم والعمالات اليوم 1 مارس 2022.

كما تطرق محمد حميم عامل الإقليم،الى الإجراءات المتخذة من قبيل إعداد آليات ودلائل الاشتغال ووضعها، رهن إشارة اللجنة الإقليمية والتي تهم التواصل وتعزيز قدرات الفاعلين الترابيين رفقة شركاءه.

وفي ما يتعلق بأوراش دعم الإدماج المستدام، والتي تهم منحة لدعم تشغيل الفئات المستهدفة لمدة لا تقل عن سنتين والتي ستشرف عليها لجنة إقليمية وبعضوية رؤساء المجالس والمديرين الاقليمين، للقطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية، كما هو منصوص عليه من أجل انتقاء المقاولات والتعاونيات والجمعيات التي ستستفيد من هذا الإجراء، وعقد اجتماعات اللجن لبرنامج “أوراش” للمصادقة على طلبات عروض المشاريع والعمل على إطلاقها.

أكد محمد سالم باهيا رئيس المجلس الإقليمي لطرفاية، على أن هذا البرنامج الذي يهم التشغيل جاء في وقته خصوصا بعد جائحة كورونا، مبرزا أن إقليم طرفاية يفتقر إلى الاستثمار الذي من شأنه أن يخفف من البطالة بطرفاية، مؤكدا على أن المجلس الإقليمي كان ولا يزال يبحث عن السبل الكفيلة والقانونية من أجل جلب الاستثمارات عبر خلق اتفاقيات شراكة في مختلف المجالات وعلى رأسها قطاع السياحة والصيد البحري حسب قوله.

وفي ختام هذه الدورة الإستثنائية، تم رفع برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية بالله أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق